الأحد 21 رمضان / 26 مايو 2019
10:16 م بتوقيت الدوحة

رغم رحيله عن الريال .. وزارة المالية الإسبانية تلاحق رونالدو

بوابة العرب - متابعات

الإثنين، 16 يوليه 2018
رغم رحيله عن الريال .. وزارة المالية الإسبانية تلاحق رونالدو
رغم رحيله عن الريال .. وزارة المالية الإسبانية تلاحق رونالدو
كشفت صحيفة "ماركا" الإسبانية أن وزارة المالية في مدريد حذرت النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو من محاولة التلاعب والتهرب مرة أخرى من دفع الضرائب المترتبة عليه، بعد توقيعه مع نادي يوفنتوس الإيطالي.

واعتبرت وزارة المالية الإسبانية، أن على رونالدو أن ينفذ ما تم الاتفاق عليه في شهر يونيو الماضي باتفاق التسوية بين مصلحة الضرائب واللاعب البرتغالي، معتبرة أن توقيع رونالدو ليوفنتوس الإيطالي لن يغير شيئاً من مشاكله الضريبية مع السلطات الإسبانية. 
 
وقال جوزيه ماريا مولينديو الأمين العام لاتحاد الفنيين في وزارة المالية الإسبانية:" توقيع رونالدو مع يوفنتوس، لن يعدل من موقفه من المشاكل التي يعانيها مع إدارة الضرائب، لكن محاميه سيواصل الدفاع عنه أمام القضاء الإسباني والمحكمة الأوروبية، ولنا الحق في إعطاء مذكرة اعتقال بحق كريستيانو، إن أدين أو ليدفع ما عليه من غرامات"، بحسب ما نقلت الصحيفة الإسبانية.

وأضاف مولينديو:" ما سيعتبر حاسماً هو موعد توقيعه للعقد مع يوفنتوس، فإن كان وقع في شهر يوليو الحالي، فالبرتغالي كريستيانو رونالدو سيبقى هدفاً لنا، ولن يعتبر مواطناً غير مقيم في إسبانيا، بل سيدفع الضرائب في المملكة بحسب القانون الإسباني".

وكان قائد المنتخب البرتغالي، قد اتفق مع مصلحة الضرائب الإسبانية في شهر يونيو/حزيران الماضي، على أن يدفع مبلغاً وقدره 18.8 مليون يورو، بالإضافة إلى قبول عقوبة السجن لمدة عامين في قضية التهرب الضريبي، بعد أن وُجهت له تهم التهرب الضريبي في أربعة تهم، بين أعوام 2011 و2014، إذ طالبته بدفع 28 مليون يورو، كان أخفاها عن مصلحة الضرائب.






التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.