الأربعاء 15 ربيع الأول / 13 نوفمبر 2019
03:11 ص بتوقيت الدوحة

البرلمان الأوروبي يطالب أبوظبي بوقف تهديد استقرار الصومال

وكالات

الجمعة، 06 يوليه 2018
البرلمان الأوروبي يطالب أبوظبي بوقف تهديد استقرار الصومال
البرلمان الأوروبي يطالب أبوظبي بوقف تهديد استقرار الصومال
طالب البرلمان الأوروبي، دولة الإمارات بالتوقف عن كل عمل من شأنه أن يهدد الاستقرار في الصومال، وباحترام سيادته ووحدة ترابه. وعبر البرلمان، في قرار له بشأن الصومال، عن قلقه من التدخلات الإماراتية والسعودية في هذا البلد الإفريقي، موضحاً أن الصومال حاول البقاء على الحياد في الأزمة الخليجية، لكن ذلك عرضه للحرمان من المساعدات التي كانت تقدمها السعودية والإمارات.

وأضاف القرار الأوروبي أن قطع المساعدات أضعف قدرة الحكومة الصومالية على دفع تعويضات قوات الأمن.

وقبل نحو شهرين، اجتمع في مدينة عنتيبي الأوغندية سفراء الاتحاد الأوروبي لدى دول القرن الإفريقي وأعربوا عن قلقهم من «تدخلات  دول الخليج في الشأن الصومالي، وخاصة الإمارات» التي تدخلت عسكرياً قبالة سواحل القرن الإفريقي، إلى جانب إسهامها في تصاعد الخلاف بين الأطراف السياسية الصومالية، مما أدى إلى ارتفاع وتيرة المناخ السياسي.

وفي 29 مايو، حذرت مفوضية الاتحاد الإفريقي، من تعطل جهود بناء السلام في الصومال بسبب التدخلات الخارجية، في إشارة إلى التدخلات الإماراتية في الشؤون الداخلية لمقدشيو.

وأكد بيان لرئيس المفوضية موسى فكي، أن عملية بناء الدولة الحالية حالياً في الصومال مهددة بسبب تلك التدخلات التي تهدد أيضاً المكاسب التي تحققت حتى الآن في البلاد.

وأعرب عن قلقه إزاء تزايد التدخل الخارجي من قبل «أطراف غير إفريقية» في الشؤون الداخلية للصومال.

وحث المسؤول الإفريقي، وفقاً للبيان، جميع الأطراف الفاعلة الخارجية المعنية، على الامتناع عن أي عمل قد يقوض تقدم الصومال.









التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.