الثلاثاء 14 شوال / 18 يونيو 2019
09:55 ص بتوقيت الدوحة

"فيفا" يفتح تحقيقا مع مسؤولي "الماكينات" والاتحاد الألماني يعتذر لهذا السبب

بوابة العرب- متابعات

الإثنين، 25 يونيو 2018
"فيفا" يفتح تحقيقا مع مسؤولي "الماكينات" والاتحاد الألماني يعتذر لهذا السبب
"فيفا" يفتح تحقيقا مع مسؤولي "الماكينات" والاتحاد الألماني يعتذر لهذا السبب
فتح الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) تحقيقا بحق اثنين من مسؤولي المنتخب الألماني وذلك لاحتفالهما بهدف الفوز أمام السويد في اللقاء الذي أقيم السبت الماضي.

واحتفل مسؤول الإعلام في المنتخب أولريش فوغت والموظف بالاتحاد الألماني جورج بيلاو بالاحتفال أمام مقاعد بدلاء السويد بعدما أحرز توني كروس الهدف ليمنح ألمانيا الفوز مما أدى إلى وقوف طاقم التدريب السويدي والبدلاء لأجبارهما على العودة للمنطقة الفنية لألمانيا، وكادت أن تتحول إلى عنف بدني.

وفي بيان لـ"فيفا" أكد أن لجنة الانضباط فتحت تحقيقا ضد مسؤولي المنتخب الألماني بسبب الواقعة التي حدثت.

وقد وثقت عدسات الكاميرات الواقعة التي أدت لردود فعل غاضبة من مدرب السويد ولاعبيه.

في حين أقر مدرب ألمانيا يواكيم لوف إنه لم يكن على علم بالواقعة.

وقد ذكر الاتحاد الألماني أن الاثنين اعتذرا وقتها للمنتخب السويدي.

وهذا ما أكده المتحدث باسم المنتخب الألماني لرويترز ينز غريتنر "، أنه في غضون دقائق اعتذر الاثنان لرئيس بعثة المنتخب وللمدرب السويدي، ولم يقوما بلكم أو ضرب أي أحد، ولم يتم تبادل السباب والشتائم لكن سلوكهما كان خاطئا".

وأضاف "يأسف الاتحاد الألماني بأكمله بسبب هذه الواقعة ويعتذر للمنتخب والبعثة السويدية".

ولم يكشف غريتنر عما إذا كان الاتحاد الألماني سيتخذ أي إجراء ضد المسؤولين الاثنين.

وكانت قد خسرت ألمانيا بالمباراة الأولى أمام المكسيك لكن فوزها في اللحظات الأخيرة على السويد أحيا آمالها في التأهل لأدوار خروج المغلوب. 





التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.