الثلاثاء 12 رجب / 19 مارس 2019
04:25 ص بتوقيت الدوحة

قطر تشارك بمؤتمر دولي في طاجيكستان

السادة: الإدارة الذكية للمياه أساس لتحقيق التنمية المستدامة

131

الدوحة - العرب

الخميس، 21 يونيو 2018
السادة: الإدارة الذكية للمياه أساس لتحقيق التنمية المستدامة
السادة: الإدارة الذكية للمياه أساس لتحقيق التنمية المستدامة
تشارك دولة قطر في فعاليات المؤتمر رفيع المستوى لبدء «العقد الدولي للعمل: الماء من أجل التنمية المستدامة 2018-2028»، والذي تنظمه حكومة طاجيكستان بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة وعدد من الشركاء خلال الفترة من 20 حتى 22 يونيو الحالي في العاصمة الطاجيكية دوشنبه.
يهدف المؤتمر إلى مواصلة وإثراء النقاش حول حدث الإطلاق رفيع المستوى للعقد الدولي للعمل «المياه من أجل التنمية المستدامة 2018 - 2028» الذي عقد في 22 مارس الماضي في نيويورك، حيث يناقش الطرق التي يمكن بها للدول الأعضاء وهيئات الأمم المتحدة ذات الصلة والوكالات المتخصصة واللجان الإقليمية وغيرها من مؤسسات منظومة الأمم المتحدة -فضلاً عن الشركاء المعنيين بما في ذلك القطاع الخاص- المساهمة في دعم تنفيذ خطة التنمية المستدامة لعام 2030، كما يناقش كذلك أهمية الرصد والتمويل وتنمية القدرات والابتكار والتكنولوجيا والمعرفة والمعلومات والبيانات، إلى جانب أفضل الممارسات وتشجيع الشراكة لتنفيذ تلك الأهداف.
في كلمته بالمؤتمر أوضح سعادة الدكتور محمد بن صالح السادة وزير الطاقة والصناعة أهمية الإدارة الذكية للمياه كأساس للتنمية المستدامة، حيث تلعب المياه دوراً جوهرياً في تكيف النظم الاجتماعية والاقتصادية والبيئية مع المتغيرات المتسارعة، وأكد على نجاح دولة قطر في تحقيق الهدف السادس من أهداف التنمية المستدامة بضمان توافر المياه وخدمات الصرف الصحي للجميع في دولة قطر.
كما أشار سعادته إلى تدشين اللجنة الدائمة للموارد المائية الاستراتيجية المتكاملة لإدارة المياه، وإلى انتهاء دولة قطر من الاستراتيجية الوطنية للمياه، والتي تهدف إلى تأمين المياه للأجيال القادمة.
كما استعرض سعادة المهندس عيسى بن هلال الكواري جهود تحقيق الهدف السادس من أهداف التنمية المستدامة في ظل الزيادة السكانية المتسارعة التي تشهدها دولة قطر، وجهود كهرماء في ضمان جودة المياه وفق أعلى المعايير العالمية.
نجاح
كما أوضح سعادته نجاح كهرماء من خلال البرنامج الوطني للترشيد وكفاءة الطاقة «ترشيد» في خفض معدل استهلاك الفرد من المياه، رغم زيادة الطلب والنهضة الشاملة التي تشهدها البلاد، مشيراً إلى جهود دولة قطر في تحقيق الأمن المائي والغذائي من خلال استراتيجية الإدارة المتكاملة للمياه، وإعادة تدوير المياه واستخدامها في عدد من الأغراض كالتبريد المركزي للمناطق كبديل عن المياه الصالحة للشرب وفق قرارات اللجنة الدائمة للموارد المائية.
ويشارك في المؤتمر -الذي يسعى إلى تنفيذ الأهداف والغايات المتعلقة بالمياه- أكثر من ألف مشارك من 100 دولة، بينهم رؤساء دول وحكومات ووزراء وكبار المسؤولين وممثلي مؤسسات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والإقليمية والمؤسسات المالية الدولية ومجتمعات الأعمال والمنظمات غير الحكومية والمجتمع المدني، إلى جانب نخبة من العلماء والخبراء في هذا المجال.
ومن شأن هذا المؤتمر أن يعمّق من فهم العقد الدولي للعمل «المياه من أجل التنمية المستدامة 2018 - 2028 « ويعزز الإدارة المتكاملة للموارد المائية ويحفز الإجراءات لدعم تنفيذ أهداف التنمية المستدامة المتعلقة بالمياه على وجه التحديد.
حشد
كما يهدف المؤتمر إلى حشد جهود الحكومات ومؤسسات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والمنظمات غير الحكومية وكذلك الأطراف الأخرى على جميع المستويات، لتنفيذ خطة عمل العقد لتحقيق الأهداف المتفق عليها دولياً والمتعلقة بالمياه، لضمان زيادة التركيز على الإدارة المتكاملة للموارد المائية من أجل تحقيق خطة التنمية المستدامة لعام 2030 وخلق منصة صلبة لإجراءات منسقة ومتكاملة تهدف إلى تعزيز الإدارة المستدامة للموارد المائية.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.