الأربعاء 22 شوال / 26 يونيو 2019
03:19 م بتوقيت الدوحة

السويد تعبر كوريا بتقنية الفيديو

الاناضول

الثلاثاء، 19 يونيو 2018
السويد تعبر كوريا بتقنية الفيديو
السويد تعبر كوريا بتقنية الفيديو
حقق المنتخب السويدي، أمس، فوزاً مهماً على كوريا الجنوبية بهدف نظيف في الجولة الأولى للمجموعة السادسة من بطولة كأس العالم لكرة القدم في روسيا.
وقدّم المنتخب السويدي مباراة قوية أهدر خلالها العديد من الفرص، وشكل خطورة كبيرة طوال اللقاء على مرمى المنافس، الذي حاول الظهور بشكل هجومي على فترات متباعدة.
وتغلب الأحد بالجولة نفسها للمجموعة منتخب المكسيك على ألمانيا (بطل العالم) بهدف نظيف.
بذلك، اقتسم منتخبا المكسيك والسويد الصدارة برصيد 3 نقاط، واقتسم منتخبا ألمانيا وكوريا الجنوبية المركز الثالث دون رصيد من النقاط.
جاء الشوط الأول من طرف واحد وهو السويد وسط تراجع كبير من كوريا الجنوبية، وتأخرت أول فرصة حقيقية في المباراة حتى الدقيقة 20 وكانت من نصيب ماركوس بيرغ الذي انفرد تماماً بحارس كوريا هيون أوه جو الذي تألق وأبعد الكرة.
وأهدر بيرغ وحده أربع فرص حقيقة على المرمى الكوري، والذي تألق حارسه بطريقة لافتة أمام الهجوم السويدي المتواصل، والذي اعتمد بشكل كبير على طول وقوة القامة مع الفارق أمام لاعبي الفريق الآسيوي.
ووصلت نسبة استحواذ السويد على الكرة لـ 65 % من الشوط الأول مقابل 5 % للمنتخب الكوري الذي وجد صعوبات كبيرة في بناء الهجمات أمام التنظيم والقوة السويدية.
وفي الشوط الثاني، اختلف الحال كثيراً، وكانت البداية سريعة من الطرفين، وجاءت الفرصة الخطيرة الأولى لكوريا الجنوبية برأسية من كوو جا تشيول في الدقيقة 52، ومرت بجوار القائم الأيمن للحارس روبين أوليسن.
بعدها بأربع دقائق عاد المنتخب السويدي لتشكيل الفرص الخطيرة والحقيقية على المرمى الكوري، وأضاع أولاً تويفنين رأسية كادت تهز الشباك لولا تألق الحارس أوه جو.
وفي الدقيقة 64 تعمّد «كيم مين وو» الخشونة مع فيكتور كلايسون داخل منطقة الجزاء، رفض الحكم احتسابها ركلة جزاء في البداية وعاد لتقنية الفيديو ليتراجع ويقرر احتسابها.
ونجح أندرياس غرانكفيست قائد السويد من تسجيل ركلة الجزاء ببراعة في الدقيقة 65 من زمن اللقاء.
بعد الهدف، سيطر المنتخب الكوري على مجريات اللعب وكاد أن يسجل هوانغ هي تشان هدف التعادل القاتل في الدقيقة 90+1 من زمن المباراة، لكنه أهدر الفرصة بطريقة غريبة. ووجد المنتخب الكوري صعوبة كبيرة أمام تنظيم دفاعي قوي للسويد، ولم يشكل الخطورة الحقيقية على مرمى أولسين، لتنتهي المباراة بفوز مهم للسويد.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.