الخميس 14 رجب / 21 مارس 2019
02:32 م بتوقيت الدوحة

في ثالث أيام العيد

طوارئ مستشفيات حمد تستقبل 2189 حالة

257

العرب- حامد سليمان

الإثنين، 18 يونيو 2018
طوارئ مستشفيات حمد تستقبل 2189 حالة
طوارئ مستشفيات حمد تستقبل 2189 حالة
ذكرت مؤسسة حمد الطبية، أنها استقبلت 2189 حالة لجميع أقسام الطوارئ التابعة لها في ثالث أيام العيد، موضحة أن قسم الطوارئ بمستشفى حمد العام استقبل 623 حالة، منهم 423 حالة من الذكور، و197 حالة من الإناث، وحالة واحدة إصابة بليغة نتجت عن حادث أليم تعرضت لكسور في فقرات الظهر.

وأوضحت المؤسسة أن قسم الطوارئ بمستشفى الوكرة استقبل 291 حالة، وجميعها تم رصدها وإحصاؤها من الخامسة من صباح ثالث أيام عيد الفطر وحتى الخامسة من مساء ذات اليوم، حيث سجلت الأرقام انخفاضاً ملحوظاً في أعداد المراجعين لأقسام الطوارئ، مما يشير إلى زيادة الوعي بين الجمهور حول الابتعاد عن الإفراط في تناول الطعام، والذي كان السبب الرئيسي خلال السنوات الماضية في زيادة أعداد المراجعين، بالإضافة إلى زيادة الوعي العام لدى الجماهير بالحفاظ على صحتهم وصحة أطفالهم خلال فترات العيد التي دائماً ما تشهد إصابات.

وقال الدكتور الطيب يوسف –استشاري طوارئ بقسم الطوارئ بمؤسسة حمد الطبية: إن أعداد الحالات التي استقبلها قسم الطوارئ بمستشفى حمد العام، أغلبها حالات تتراوح ما بين بسيطة ومتوسطة، باستثناء حالة واحدة استدعى الأمر لإدخالها لقسم العناية المركزة، لإصابة الشخص إصابة بليغة في فقرات الظهر إثر حادث سيارة، مشيراً إلى أن باقي الحالات جميعها اضطرابات عادية ومعاناتها بسيطة إلى متوسطة.

وأضاف الدكتور الطيب: إن أغلب الحالات التي قدمت إلى قسم الطوارئ بمستشفى حمد العام هي حالات نزلات معوية، والتهابات فيروسية، في غالبها تلقت العلاج المناسب وغادرت قسم الطوارئ، مستطردا أن الحالات التي وردت إلى الطوارئ خلال هذه الفترة تعتبر بمعدلاتها الطبيعية، بل قد تكاد تكون أقل عن العام الماضي في مثل هذا الوقت من العام، وقد يعود الأمر إلى حجم الوعي الذي بات لدى الجمهور، مشدداً على ضرورة الالتزام بالنصائح والإرشادات التي تبثها مؤسسة حمد الطبية بصورة شبه يومية، من حيث تناول الطعام الصحي خاصة خلال فترة العيد، والتي ترتفع فيها أعداد الحالات التي تعاني من أمراض في الجهاز الهضمي بسبب تناول كميات كبيرة من الأطعمة الدسمة والسكريات، والتدرج في تناول الأطعمة خلال أيام العيد، والإكثار من السوائل تجنباً للإصابة بالاضطرابات المعوية.




التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.