السبت 16 رجب / 23 مارس 2019
07:41 ص بتوقيت الدوحة

فيلم "امرأة في زمن الحصار" ينتصر لأخلاق أهل قطر

409

الدوحة- قنا

الأحد، 17 يونيو 2018
مشهد من الفليم
مشهد من الفليم
يظهر فيلم "امرأة في زمن الحصار" الروائي الطويل المعروض حاليا في دور العرض القطرية، الجانب الأخلاقي للشعب القطري في تعامله مع الحصار، حيث يعالج هذه الأزمة من الناحية الإنسانية.

هذا ما أكده الفنان محمد عبداللطيف هاشم مخرج العمل في تصريح لوكالة الأنباء القطرية / قنا/، موضحا أن الفيلم ينتصر للجانب الأخلاقي عند أهل قطر، وتحمل أحداثه رسائل رمزية لعشرات الحالات والقصص الإنسانية لشعوب المنطقة التي تضررت بسبب الحصار الجائر على دولة قطر، كما يظهر روح المودة والتسامح لدى الشعب القطري وعدم رد الإساءة بمثلها وتمسكه بثوابته الوطنية.

ويؤكد الفيلم في رسالته أن هناك بشرًا هم الضحية بسبب العنترية والتعنت والظلم وذلك من خلال أسرة قطرية لأم إماراتية، وكانت هذه الأسرة إحدى الضحايا، حيث إن الأم أخت لأخين ونتيجة للقرارات السياسية فإن هذين الأخوين وخوفاً على وضعهما الاجتماعي والوظيفي يضغطان على أختهما ويجبرانها على عدم العودة إلى قطر لتدخل الأسرة في مراحل جديدة من المأساة.

وأضاف مخرج العمل أن هذا الفيلم يعتبر أول فيلم قطري روائي طويل (90 دقيقة ) يُعرض في دور السينما ويؤرخ لصناعة السينما القطرية بالمفهوم الحديث حسب وزارة الثقافة والرياضة، حيث قدم فيلم قطري طويل في الثمانينيات من القرن الماضي ولكنه لم يعرض في دور العرض كصناعة سينمائية.. مشيرا إلى أن الحركة السينمائية في قطر لم تواكب الحركة المسرحية التي تجذرت على مدار السنين وأصبحت راسخة، ولكن هذا الفيلم يعد فرصة رائعة لانطلاقة السينما بالأفلام الروائية الطويلة إلى جانب الأفلام القصيرة التي تتميز بإنتاجها مؤسسة الدوحة للأفلام وغيرها من المؤسسات.

وأشار إلى أن الفيلم واجه بعض الصعوبات ولكن استطاع فريق العمل بالتعاون والتنسيق التغلب على هذه المشكلات، منوها بأنه تمت ترجمة الفيلم إلى اللغة الإنجليزية لأننا نقدم عملا لشعوب العالم وسوف يتم عرضه خارج قطر وفي المهرجانات الدولية.

وبدورها، قالت السيدة غادة شكور المنتج المنفذ للفيلم ،في تصريح مماثل لــ "قنا"،:" إننا اخترنا عرض الفيلم في إجازة عيد الفطر المبارك بمناسبة مرور عام على الحصار" .. لافتة إلى أن الفيلم يحظى بإقبال واضح من الجمهور، خاصة أنه يظهر في أحداثه كيف تعاملت دولة قطر مع الحصار وكيف كانت نتائجه على دول الحصار نفسها والتي حاصرت شعوبها بقوانينها الجائرة.

وأوضحت أن الشركة المنتجة قامت بتصوير الفيلم في 15 يوما فقط، وكان هذا التحدي الأكبر حيث تطلب العمل تصوير 16 ساعة يوميا، وقد استخدمت الشركة تقنيات حديثة وتم استحداث أجهزة تصوير من الخارج، حيث تعامل الجميع بروح الفريق ليخرج العمل بشكل رائع ،بما يثري الساحة الفنية ويرتقي بصناعة السينما في دولة قطر.

جدير بالذكر أن عرض الفيلم الروائي الطويل "امرأة في زمن الحصار" بدأ مع أول أيام عيد الفطر المبارك ويستمر لمدة أسبوعين، والفيلم مأخوذ عن رواية بنفس الاسم للكاتب الدكتور هاشم السيد، وقام بإعداد السيناريو والحوار الكاتب طالب الدوس، ويشارك فيه نخبة من الفنانين القطريين وهم: فالح فايز، عبدالله غيفان، محمد أنور، محمد الصايغ، علي الخلف، عبدالله مبارك، هدى المالكي، أسرار محمد، ندى أحمد والطفلة مياسة المالكي، والفيلم من انتاج شركة ايكو للإنتاج الفني وإخراج محمد عبداللطيف هاشم.












التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.