الأربعاء 14 ذو القعدة / 17 يوليه 2019
05:17 ص بتوقيت الدوحة

هدوء في طوارئ «حمد الطبية» بأول أيام العيد

العرب- حامد سليمان

السبت، 16 يونيو 2018
هدوء في طوارئ «حمد الطبية» بأول أيام العيد
هدوء في طوارئ «حمد الطبية» بأول أيام العيد
استقبلت أقسام الطوارئ في كل من مستشفى حمد العام وطوارئ مستشفى الوكرة 530 مراجعاً في أول أيام عيد الفطر، حيث كان هناك انخفاض ملحوظ في أعداد المراجعين لأقسام الطوارئ، مما يشير إلى زيادة الوعي بين الجمهور حول الابتعاد عن الإفراط في تناول الطعام، والذي كان السبب الرئيسي خلال السنوات الماضية في زيادة المراجعين.

وقال الدكتور عبدالناصر الهويدي استشاري الطوارئ في حمد العام، إن طوارئ مستشفى حمد العام استقبلت خلال الفترة من السادسة صباحاً حتى السادسة مساء، أمس 349، مراجعاً، لافتاً إلى أن أكثر الحالات كانت بسبب آلام المعدة والظهر وأوجاع الصدر والإنفلونزا.

وأشار إلى أن غالبية المراجعين قد تم توفير الرعاية الطبية اللازمة لهم وعادوا إلى منازلهم في نفس اليوم، باستثناء حالات بسيطة تم تنويمها بالمستشفى، موضحاً أن عدد هذه الحالات لا يزيد عن 15 حالة.

وأضاف أن الطوارئ لم تستقبل أي حالات وفيات أمس والحمد لله، مشيراً إلى استقبال الطوارئ لحالة مصابة واحدة نتيجة حادث، حالة المصاب متوسطة وقم تم تنويمها بالمستشفى للخضوع لمزيد من الرعاية الطبية بعد توفير الإسعافات الأولية الضرورية لها.

وحذر د. الهويدي أولياء الأمور من عدم الانتباه للأطفال خلال اللعب والتنزه في أيام العيد، نظراً لأن بعض الأطفال يصابون بجروح نتيجة للسقوط على الأرض من الألعاب والدراجات الهوائية، موضحاً أنه تم أمس استقبال حالة لطفل مصاب بجرح في الفك السفلي.





التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.