الجمعة 19 رمضان / 24 مايو 2019
01:53 م بتوقيت الدوحة

الهيكل العظمي

الهيكل العظمي
الهيكل العظمي
الهياكل هي الأجزاء الصلبة التي تحدد شكل الكائن الحي، طوله وعرضه وارتفاعه، وقصره وكبره وصغره، والهيكل العظمي للإنسان هو خط دفاع أول، يحميه من أي أذى أو ضرر، ويضم الهيكل: هيكل الرأس والعمود الفقري، والأضلاع والحزام الصدري، والذراعين واليدين والحزام الحوضي، وهيكل الرجلين.
هيكل الرأس:
الرأس به 22 عظمة، منها ما هو ملتحم بعضه ببعض، وهيكل الرأس قسمان: جمجمة ووجه، أما الجمجمة: فهي عبارة عن صندوق يحفظ المخ فلا يناله أذى، وأجزاؤها مرتبطة ببعضها ارتباطاً دائماً، ومع هذا فهي ليست كذلك في الطفل عند الولادة، إن طرفاً منها قد يعلو طرفاً، لتصبح الجمجمة صغيرة الحجم، بحيث تمر بسهولة في حوض الأم ثم تترابط بعد ذلك. وجمجمة الإنسان تتميز عن سائر الجماجم بشكلها المستدير، فهي تكاد تشبه القبة، وهيكل وجه الإنسان خفيف لأن أكثره فجوات، فهو مسكن العينين والأنف وتجاويفهما، والأذن والفم وبه اللسان، فالهيكل الوجهي به أكثر الحواس، وهي متصلة بالمخ الذي يعلوها.
العمود الفقري:
هو قوام الجسم، ومكانه الظهر، وهو يتألف من 34 فقرة من العظام تركب الواحدة الأخرى، بحيث تجعل بينهما شيئاً من حركة، ويمر في أوسطها جميعاً النخاع، وهو مادة العصب التي تنبع من المخ، وتهبط إلى الجسم، وتخرج منها الأفرع العصبية، فتعم سائر الأعضاء، ومن أجل هذا سُمّي العمود الفقري بسلسلة الظهر، وهو يبدأ عند قاع الجمجمة العظمية بفقرات العنق، وهي 7 فقرات صغيرة الحجم، تليها إلى أسفل فقرات الصدر، وهي أقوى وعددها 12 فقرة، تليها الفقرات القطنية الثقيلة وهي 5، ويلي هذه الفقرات 5 هي الفقرات الحوضية، وتكون عظمة متينة واحدة، تساعد في حمل الأحشاء، وهي المعروفة بالعصعص.
والعمود الفقري في الطفل مستقيم، ثم يتقوس بالتدريج مع النمو، ومكوّن من «قوس صدري يعطي للصدر ولرئتيه وللقلب مكاناً أوسع، وقوس حوضي يعطي للأحشاء مكاناً أوسع».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.

اقرأ ايضا