الإثنين 16 شعبان / 22 أبريل 2019
11:00 ص بتوقيت الدوحة

لطائف التنزيل

الفرق بين (ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) و(ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ)

الفرق بين (ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) و(ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ)
الفرق بين (ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) و(ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ)
من المتشابهات القرآنية أننا نقرأ أحياناً: (ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ)، ونقرأ أيضاً: (ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ). فما الفرق بينهما؟

وردت (ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) ست مرات في القرآن الكريم، ووردت (ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) ست مرات، ووردت (إِنَّ هَذا لَهُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) مرة واحدة.

فأما المواضع التي فيها (ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ)، فهي:
1- (تِلْكَ حُدُودُ اللّهِ وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَرَسُولَهُ يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) [النساء: 13].

2- (قَالَ اللّهُ هَذَا يَوْمُ يَنفَعُ الصَّادِقِينَ صِدْقُهُمْ لَهُمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً رَّضِيَ اللّهُ عَنْهُمْ وَرَضُواْ عَنْهُ ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) [المائدة: 119].

3- (أَعَدَّ اللّهُ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) [التوبة: 89].

4- (وَالسَّابِقُونَ الأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُم بِإِحْسَانٍ رَّضِيَ اللّهُ عَنْهُمْ وَرَضُواْ عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) [التوبة: 100].

5- (يَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَيُدْخِلْكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) [الصف: 12].

6- (يَوْمَ يَجْمَعُكُمْ لِيَوْمِ الْجَمْعِ ذَلِكَ يَوْمُ التَّغَابُنِ وَمَن يُؤْمِن بِاللَّهِ وَيَعْمَلْ صَالِحاً يُكَفِّرْ عَنْهُ سَيِّئَاتِهِ وَيُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) [التغابن: 9].
وأما المواضع التي ذكر فيها (ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ)، فهي:

1- (وَعَدَ اللّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ وَرِضْوَانٌ مِّنَ اللّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ)

2- (إِنَّ اللّهَ اشْتَرَى مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَّ لَهُمُ الجَنَّةَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ وَعْدًا عَلَيْهِ حَقّاً فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنجِيلِ وَالْقُرْآنِ وَمَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ مِنَ اللّهِ فَاسْتَبْشِرُواْ بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُم بِهِ وَذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيم) [التوبة: 111].

التعليقات

بواسطة : سمير عبد الغني

الجمعة، 08 يونيو 2018 10:09 ص

أين الشرح؟ لا يوجد توضيح للفرق بين الآيات ، هناك فقط ذكر الآيات ولا يوجد اي بيان او تفسير!!!!

بواسطة : منى أبو النجا

السبت، 30 يونيو 2018 05:22 م

أين هو الفرق الذي بين الآيتين الشريفتين ؟!!! لقد ذكرتم فقط مواضع الآيات الشريفة ولم تذكروا الفرق بينهما كما كنت أظن . كنت أود أن أعرف الفرق بينهما فهل من تكملة للخبر ؟؟؟؟؟؟

بواسطة : احمد الملاح

السبت، 30 يونيو 2018 08:55 م

ماهو الفرق ؟ لم يتم ذكر الفرق بينهما

اقرأ ايضا