الإثنين 16 شعبان / 22 أبريل 2019
05:44 ص بتوقيت الدوحة

مرضى الصرع والحالات العصبية

مرضى الصرع والحالات العصبية
مرضى الصرع والحالات العصبية
إن مريض الصرع والحالات العصبية قد يعاني من نوبات تشنج عضلي مصحوبة بفقدان الوعي. ما يعرف بالنوبة الكبيرة، وربما تقتصر المعاناة على نوبات فقدان لحظي للوعي دون تشنج عضلي، أو مجرد اهتزازات عضلية أو سرحان وقتي أو ما يعرف بالنوبات الصغيرة. ومن البدهي أن يلتزم هذا المريض بتعاطي الدواء مرتين أو ثلاثاً بانتظام يومياً، وهنا تأتي مشكلة الدواء ومواعيد تناوله.
هناك مجموعة من المرضى يسمح لهم بالصيام وهم الذين يتناولون الدواء مرتين يومياً وتكون أدويتهم من الصنف ممتد المفعول الذي يغطي ما يتراوح بين 12 و 16 ساعة، كذلك يجب أن تكون النوبات لا تتكرر إلا على مدى أسابيع متباعدة.
كما يسمح بالصيام للمرضى الذين يعانون من حدوث النوبات في الليل أو أثناء النوم في حالة تنظيم الجرعات بحيث يتناول المريض نفس كمية الدواء مقسمة على مرتين: الأولى عند الفجر والثانية عند الإفطار، مع الاهتمام بأخذ قسط كاف من النوم أثناء الليل، أما المجموعة التي تعاني من نوبات متعددة ومتكررة أو مرتبطة بنسيان تناول جرعة واحدة من الدواء أو إذا كانت الأدوية من النوع قصير المفعول الذي يجب أن يتناوله المريض كل ست ساعات، ففي هذه الحالات كلها لا يصح الصيام وينصح بالإفطار.
الصوم للتخلص من السمنة
خلال أيام الصوم تتم برمجة أنواع وأوقات الوجبات، مع الأخذ في الاعتبار أن شهر رمضان شهر الصيام لا شهر الإكثار من الطعام، ومع اعتبار أن السمنة تتلخص في زيادة في الوزن مصحوبة بإفراط في الأكل مع قلة حركة، فإن علاجها يتطلب صياماً مع حركة، وكما يقول البعض إن «الحركة بركة» فإنه مع الصوم تتحرك الدهون من مخازنها تمهيداً لحرقها والتخلص منها.
وخلال رمضان يمكن للشخص البدين أن يتخلص من الشحم الزائد إضافة إلى تجنب مضاعفات عديدة أهمها أمراض القلب والشريان التاجي الناتجة عن تجلط الدهنيات في الدم.. وفيما يلي نموذج لنظام غذائي لعلاج السمنة في شهر رمضان، وجبة الإفطار: صحن حساء دافئ أو عصير فاكهة أو كوب قمر الدين أو تمر زائد صحن من الخضروات المطهوة الطازجة، زائد شريحة أو شريحتان من اللحم أو صدر من الطيور أو سمك زائد نوع واحد من الفاكهة، ولا بأس في شرب فنجان من الشاي. وجبة السحور: علبة زبادي زائد بيضة مسلوقة زائد فنجان شاي مع الحليب وقليل من الفواكه. هذا مع ضرورة الالتزام بممارسة الرياضة يومياً بعد الإفطار لفترة تتراوح بين أربعين دقيقة وساعة إلى جانب صلاة التراويح، ويفضل أن تكون هذه الرياضة المشي.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.