الإثنين 18 رجب / 25 مارس 2019
09:03 م بتوقيت الدوحة

زوكيربرغ يعتذر للبرلمان الأوروبي عن السطو على بيانات ملايين المستخدمين

231

وكالات

الثلاثاء، 22 مايو 2018
زوكيربرغ يعتذر للبرلمان الأوروبي عن السطو على بيانات ملايين المستخدمين
زوكيربرغ يعتذر للبرلمان الأوروبي عن السطو على بيانات ملايين المستخدمين
قدم الرئيس التنفيذي ومؤسس شركة فيسبوك مارك زوكربيرغ، اليوم، اعتذارا لأعضاء البرلمان الأوروبي على دوره في ما يعرف بفضيحة كامبريدج أناليتيكا، التي تتهم بالسطو على بيانات ومعلومات شخصية لعشرات الملايين من مستخدمي فيسبوك دون إذن مسبق منهم، والسماح للأخبار المزيفة بالتكاثر على منصته الشهيرة للتواصل الاجتماعي.

واعتذر زوكربيرغ، في تصريحات افتتاحية خلال مثوله في جلسة استماع أمام البرلمان الأوروبي، عن استخدام أدوات فيسبوك للتسبب في "ضرر" للمستخدمين.. وقال "لقد كان ذلك أمرا خاطئا".

وأضاف زوكربيرغ "لقد بات واضحا خلال العامين الماضيين أننا لم نقم بما يكفي لمنع استخدام الأدوات التي قمنا بإنشائها في التسبب بالضرر أيضا.. وسواء كانت أخبارا مزيفة أو تدخلات خارجية في الانتخابات أو إساءة استخدام معلومات الناس من قبل مطورين، فإننا لم نتحمل مسؤولياتنا بما يكفي".
وأشار إلى أن الشركة "ملتزمة تجاه أوروبا"، وتخطط لتوظيف نحو 10 آلاف شخص في 12 مدينة أوروبية بحلول نهاية العام الجاري.. مؤكدا أن الحفاظ على سلامة الناس سيكون دائما أكثر أهمية من تعظيم أرباح الشركة.

وكان زوكربيرغ قد تعرض لانتقادات شديدة لعدم اتخاذ ما يكفي لمنع طرف ثالث من استغلال فيسبوك، على غرار ما فعلته شركة الاستشارات السياسية /كامبريدج أناليتيكا/ المتهمة بجمع معلومات وبيانات عن عشرات الملايين من مستخدمي فيسبوك لاستغلالها في حملات سياسية، واستخدمت فيما بعد للمساعدة في فوز الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في انتخابات 2016.

وتعرضت شبكة التواصل الاجتماعي "فيسبوك" لانتقادات أيضا بسبب إخفاقها في معالجة الأخبار المزيفة.

وتواجه "فيسبوك" تدقيقا متزايدا في أوروبا والولايات المتحدة منذ شهر مارس الماضي فيما يتعلق بفضيحة شركة كامبريدج أناليتيكا، التي من جانبها تنفي ارتكاب أية أخطاء.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.