الجمعة 21 ذو الحجة / 23 أغسطس 2019
01:44 م بتوقيت الدوحة

«المعلومات» يتعامل مع 2800 تقرير ائتماني في أبريل

استمرار تحسّن مؤشرات الجهاز المصرفي القطري

العرب- أحمد طلبة

الجمعة، 18 مايو 2018
استمرار تحسّن مؤشرات الجهاز المصرفي القطري
استمرار تحسّن مؤشرات الجهاز المصرفي القطري
أصدر مركز قطر للمعلومات الائتمانية -التابع لمصرف قطر المركزي- حوالي 2800 تقريراً ائتمانياً خلال الشهر الماضي للعملاء عن الأفراد والشركات، وبلغت نسبة حل الشكاوى 100 %، بنسبة دقة للمعلومات قدرها 99.5 %.

قالت مصادر مصرفية مطلعة إن تقارير مركز قطر للمعلومات الائتمانية تؤكد استقرار الأوضاع في الجهاز المصرفي، وتراجع الديون المتعثرة في البنوك إلى أقل من 1.5 %، وهي من أقل النسب في العالم، حيث يسعى «قطر المركزي» إلى الحد من هذه الديون من خلال الإجراءات الجديدة التي تدعم نظم المخاطر بالبنوك، ومنها تقارير مركز المعلومات الائتمانية.

اتخاذ القرار

وأضافت المصادر أن عدداً كبيراً من الجهات المانحة للقروض والتمويلات، سواء البنوك أو شركات التمويل، اعتمدت على هذا التقرير في اتخاذ قرار الائتمان، وكانت نسبة دقة المعلومات الواردة بالتقارير أكثر من 95 %، مما يشير إلى نجاح التقارير في ضبط العملية الائتمانية، ورفض البنوك وشركات التمويل منح العملاء المتعثرين أية تسهيلات جديدة.

وأوضح المصدر أن التقرير الائتماني للأفراد هو تقرير يقدم للأفراد والأعضاء المنتسبين للمركز. ويعرض الحالة الائتمانية للعملاء الحاصلين على تسهيلات ائتمانية من مانحي الائتمان خلال فترة زمنية محددة، ويحتوي أيضاً على ملخص عن الوضع الائتماني للعميل.

ويقدم هذا التقرير للجهات المانحة بناءً على طلبهم للتعرف على كافة المعلومات الائتمانية الخاصة بالعملاء المتقدمين للحصول على تسهيلات ائتمانية، مما يتيح لهم اتخاذ القرارات الائتمانية السليمة من خلال اطلاعهم على التاريخ الائتماني للعميل لتحديد الجدارة الائتمانية وتحليل السلوك الائتماني له.

وأضاف أن تقرير الشركات تقدم للشركات والأعضاء المنتسبين للمركز، ويعرض التقرير الحالة الائتمانية للعملاء الحاصلين على تسهيلات ائتمانية من مانحي الائتمان خلال فترة زمنية محددة، ويحتوي أيضاً على ملخص عن الوضع الائتماني للشركة.

يتم تقديم هذا التقرير للجهات المانحة بناءً على طلبهم، للتعرف على كافة المعلومات الائتمانية الخاصة بالعملاء المتقدمين للحصول على تسهيلات ائتمانية مما يتيح لهم اتخاذ القرارات الائتمانية السليمة من خلال اطلاعهم على التاريخ الائتماني للشركة لتحديد الجدارة الائتمانية وتحليل السلوك الائتماني للشركة.

ارتفاع التسهيلات

وكانت التسهيلات الائتمانية للقطاع الخاص من الأفراد والشركات قد ارتفعت إلى 480.2 مليار، منها: 157.9 مليار لقطاع العقارات و125.8 مليار للقروض الاستهلاكية للأفراد، و68.3 مليار ريال للتجارة، و64.9 مليار للخدمات. إلى جانب ذلك كانت هناك قروض وتسهيلات بقيمة 17.3 مليار للقطاع المالي غير المصرفي.

ويعتبر التقييم الصادر من مركز قطر للمعلومات الائتمانية معياراً مرجعياً في مجال الائتمان وأداة موضوعية في تقدير مخاطر الائتمان من جانب العميل. حيث يعمل التقييم الرقمي على ترتيب العملاء استناداً إلى معلومات التقرير الائتماني لكل عميل كما هي محفوظة في قاعدة بيانات المركز، كما تمكن المقرضين من تقييم المخاطر دون أن يحيط بها الغموض، ويساعدهم في تحقيق أهدافهم الاستراتيجية، ويؤشر التقييم إلى احتمالية تعثر عميل ما في الالتزام بسداد الائتمان على مدى فترة من الزمن

يقيم بطولة لكرة القدم مع بداية الشهر الفضيل
بنك بروة يقدم عروضاً نوعية خلال رمضان

أعلن بنك بروة إطلاق عدد من الحملات والمبادرات التي تركّز على العملاء خلال شهر رمضان المبارك. في أولى المبادرات، أطلق البنك عرض بطاقة «ماستر كارد» الائتمانية للاستخدام خلال عطلات نهاية الأسبوع، والمتاحة لعملاء البنك حاملي بطاقة «ماستر كارد» الائتمانية الحاليين. وقد تم اتخاذ هذه الخطوة لتشجيع حاملي بطاقات الائتمان على إنفاق المزيد باستخدام بطاقاتهم خلال عطلات نهاية الأسبوع. هذا العرض ساري حتى 21 يوليو 2018.

سيتم اختيار الفائز بناء على أكبر عدد من المعاملات خلال عطلات نهاية الأسبوع، بدءاً من صباح الخميس حتى منتصف ليل السبت.. 10 فائزين سيحالفهم الحظ للفوز بقسيمة سفر بقيمة 5,000 ريال لكل منهم. بالإضافة إلى ذلك، سيتمكن العملاء من الحصول على نقاط ولاء مع كل عملية شراء. هذه النقاط قابلة للاستبدال في نادي الامتياز للخطوط الجوية القطرية، نجوم وغيرها من المتاجر الرائدة في قطر.

في خطوة ثانية، يشهد شهر رمضان الفضيل انطلاقة بطولة بنك بروة لكرة القدم الرمضانية. من خلال المشاركة في الدورة الثامنة للبطولة، يمكن للعملاء المساهمة في فعل الخير. تنطلق البطولة في 17 مايو 2018 في نادي الغرافة الرياضي، وتتيح للمشاركين الفوز بخمسة جوائز؛ إذ سيحصل الفريق الفائز على مبلغ 30,000 ريال، ويحصل أول فريق مؤهل على مبلغ 20,000 ريال. بينما يفوز الفريق الثاني المؤهل بـمبلغ 10,000 ريال، بالإضافة إلى جائزتين كل منهما بقيمة 3,000 ريال قطري، مقدمة لكل من أفضل حارس مرمى، وأفضل هداف للبطولة.

ويقوم بنك بروة في الإطار نفسه، بالتعاون مع مؤسسة قطر الخيرية، بالتبرع بثلاثة أضعاف عائدات التسجيل للأسر المتعففة.

وفي جزء من مبادرته الثالثة نحو إحداث تأثير على المجتمع، يطلق بنك بروة مجدداً، بالشراكة مع مؤسسة قطر الخيرية، البطاقة الائتمانية ذات العلامة التجارية المشتركة لخدمة المجتمع. وتمكّن بطاقة الائتمان المعززة بمزايا «ماستر كارد» حامليها من إحداث فرق في المجتمع مع كل عملية شراء يقومون بها، عبر المساهمة الخيرية التي يقدمها بنك بروة في كل مرة يستخدم فيها العميل بطاقته.

وتأتي إعادة طرح هذه البطاقة بالتزامن مع حلول شهر رمضان المبارك في سياق الاحتفاء بقيم الشهر الفضيل وما يدعو إليه من عمل الخير والتكافل، بينما يتم تعميم تأثيرها الإيجابي على المجتمع طوال العام.

بالإضافة إلى ما سبق من البطاقات والمبادرات، يقوم البنك أيضاً بإطلاق مسابقته الرمضانية؛ حيث يتمكّن ثلاثون متسابقاً من الفوز بمبلغ 1,000 ريال. وسيتم الإعلان عن أسماء الفائزين عقب شهر رمضان المبارك.

وكذلك بدأ البنك بطرح برنامج على مواقع التواصل الخاصة به تحت اسم «انت تدري»، والذي يحتوي على معلومات مفيدة ونصائح مهمة متعلقة بهذا الشهر الفضيل. يمتد عمل البرنامج بطرح المعلومات العامة التي تفيد المجتمع.

«البورصة» تتعرض لتراجع جديد

تعرضت البورصة القطرية لمزيد من التراجع أمس، مع استقبالها اليوم الأول من شهر رمضان المبارك، حيث يتجه المستثمرون عادة إلى تغيير أولوياتهم. وأنهى مؤشر ثاني أكبر أسواق المال العربية تعاملاته أمس عند مستوى 8891 نقطة، فاقداً 0.66 % من قيمته، في جلسة تخللتها قيم تداولات فاقت المليار ريال. وشهدت البورصة تراجع 6 قطاعات، يتصدرها العقارات بنحو 2.8 %، فيما ارتفع قطاع النقل بمفرده بنسبة 0.1 %. وجاء سهم «إزدان» على رأس التراجعات بانخفاض نسبته 5.43 %، فيما تصدر سهم «الخليج التكافلي» القائمة الخضراء بنحو 4.4 %.
  
وارتفعت سيولة البورصة أمس 31.4 % إلى 1.04 مليار ريال مقابل 794.35 مليون ريال أمس، فيما تراجعت أحجام التداول 24 % إلى 6.39 مليون سهم مقابل 8.4 مليون سهم بجلسة الأربعاء. وتصدر سهم «قطر الوطني» نشاط التداول على جميع المستويات بأحجام بلغت 1.57 مليون سهم بقيمة 243.25 مليون ريال، ليغلق متراجعاً بنحو طفيف بنسبة 0.01 %.









التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.