الثلاثاء 20 ذو القعدة / 23 يوليه 2019
04:55 م بتوقيت الدوحة

قطر تشارك في اجتماعات جمعية الصحة العالمية

الدوحة- العرب

الأربعاء، 16 مايو 2018
. - منظمة الصحة العالمية
. - منظمة الصحة العالمية
تشارك دولة قطر في اجتماعات الدورة الحادية والسبعين لجمعية الصحة العالمية في جنيف، خلال الفترة من 21 حتى 26 مايو الجاري ، بوفد تترأسه سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري، وزير الصحة العامة. وتعتبر الجمعية أعلى جهاز لاتخاذ القرارات في منظمة الصحة العالمية، وموضوع اجتماعاتها الرئيسي لهذا العام التغطية الصحية الشاملة. 

كما يشارك وفد دولة قطر في عدد من الاجتماعات الدولية والإقليمية التي تعقد على هامش اجتماعات جمعية الصحة العالمية، ومنها الدورة العادية الخمسين لمجلس وزراء الصحة العرب ومكتبه التنفيذي في يومي 20 و 21 مايو الجاري، والدورة الاستثنائية الخامسة للجنة الإقليمية لشرق المتوسط بمنظمة الصحة العالمية في 19 مايو الجاري.

وتناقش اجتماعات جمعية الصحة العالمية عدداً من الموضوعات المهمة ومن أبرزها: تقرير المجلس التنفيذي عن دورتيه الحادية والأربعين بعد المائة والثانية والأربعين بعد المائة، ودورته الاستثنائية بشأن مسودة برنامج العمل العام الثالث عشر 2019 – 2022، وانتخاب أعضاء المجلس التنفيذي وتقارير اللجنتين الرئيسيتين.

وتناقش الاجتماعات كذلك المسائل الاستراتيجية ذات الأولوية، والتأهب والاستجابة في مجال الصحة العمومية، والصحة والبيئة وتغير المناخ، ومعالجة النقص العالمي في الأدوية واللقاحات وإتاحتها، والاستراتيجية وخطة العمل العالميتين بشأن الصحة العمومية والابتكار والملكية الفكرية، والتحضير للاجتماع الثالث الرفيع المستوى للجمعية العامة المعني بالوقاية من الأمراض غير المعدية (غير السارية (ومكافحتها، المقرر عقده في عام 2018، والتحضير للاجتماع رفيع المستوى للجمعية العامة للأمم المتحدة المعنى بإنهاء السل.

كما تناقش الإجتماعات كذلك الاستراتيجية العالمية بشأن صحة المرأة والطفل والمراهق 2016- 2030 ، والتكنولوجيات المحمولة في مجال الصحة، وتحسين إتاحة التكنولوجيات المساعدة، وتغذية الأمهات والرضع وصغار الأطفال، والإطار الخاص بالتأهب لمواجهة الأنفلونزا الجائحة لتبادل فيروسات الأنفلونزا والتوصل إلى اللقاحات والفوائد الأخرى، واستئصال شلل الأطفال.

وتناقش الاجتماعات كذلك الأحوال الصحية في الأرض الفلسطينية المحتلة، بما فيها القدس الشرقية، وفي الجولان السوري المحتل، والتعاون داخل منظومة الأمم المتحدة ومع سائر المنظمات الحكومية الدولية، وتعزيز صحة اللاجئين والمهاجرين، وخطة العمل العالمية الخاصة باللقاحات، والأمراض السارية ، وتعزيز الصحة طيلة العمر ، ودور منظمة الصحة العالمية ومسؤولياتها في مجال البحوث الصحية.









التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.