الخميس 20 ذو الحجة / 22 أغسطس 2019
04:13 م بتوقيت الدوحة

"حمد الطبية" نستقبل ما يزيد عن 250 ألف مكالمة سنويا لاستدعاء الإسعاف

الدوحة - قنا

الإثنين، 07 مايو 2018
. - إسعاف
. - إسعاف
قالت مؤسسة حمد الطبية إنها تستقبل سنويا ما يزيد على 250 ألف مكالمة سنويا لاستدعاء سيارات الإسعاف وتقديم الدعم لحالات الطوارئ الطبية التي تشكل خطراً على الحياة، الأمر الذي فرض رفع مستوى الوعي بكيفية طلب هذه الخدمة.

وقالت المؤسسة في بيان صحفي بمناسبة إعادة إطلاق الحملة التوعوية الوطنية (قواعد إنقاذ الحياة الخمس)،" إن الزيادة السكانية الملحوظة واكبتها زيادة في الطلب على خدمة الإسعاف مما استدعى التركيز على حملات التوعية بكيفية طلب هذه الخدمة".

وأوضح البيان أن الحملة التوعوية الوطنية "قواعد إنقاذ الحياة الخمس" التي انطلقت لأول مرة في العام 2013 ، تهدف إلى توعية الجمهور حول الخطوات الرئيسية الواجب اتخاذها عند استدعاء سيارة الإسعاف في الحالات الطارئة..مشيرة إلى أنه تقرر إعادة إطلاقها تأكيداً على ضرورة فهم كيفية استخدام خدمة الإسعاف المتاحة للجمهور.

وقال الدكتور روبرت أوين، الرئيس التنفيذي لخدمة الإسعاف في مؤسسة حمد الطبية، إن عدد سكان قطر شهد زيادة ملحوظة منذ العام 2013 وقد واكب هذه الزيادة ارتفاع في الطلب على خدمة الإسعاف في المؤسسة.

وأضاف "نهدف من إعادة إطلاق هذه الحملة إلى توعية وتثقيف أفراد المجتمع، الذين كانوا موجودين في دولة قطر في العام 2013 والآخرين الذين وفدوا إلى البلاد بعد ذلك حول كيفية استخدام خدمة الإسعاف والنقاط الخمس الواجب معرفتها لإنقاذ الحياة".

وذكر بأن خدمة الإسعاف في المؤسسة تستقبل ما يزيد على 250 ألف مكالمة استدعاء لسيارات الإسعاف وتقديم الدعم لحالات الطوارئ الطبية التي تشكل خطراً على الحياة سنوياً.. مؤكدا ضرورة أن يكون أفراد الجمهور على دراية بالنقاط الخمس الواجب معرفتها لإنقاذ الحياة للحصول على أفضل مستوى من الدعم والرعاية الصحية في أسرع وقت ممكن".

وتتمثل رسالة الحملة التوعوية في معرفة واتباع النقاط الخمس الواجب معرفتها لإنقاذ الحياة والمتمثلة في الاتصال فوراً على الرقم 999 , و معرفة الموقع الذي يوجد فيه المتصل, و الإجابة عن كافة الأسئلة, واتباع جميع التعليمات والإرشادات, وإفساح الطريق لسيارات الإسعاف.

بدوره، قال السيد بريندون موريس، المدير التنفيذي لخدمة الإسعاف في مؤسسة حمد الطبية، إن عامل الوقت يعتبر على قدر كبير من الأهمية في الاستجابة للطوارئ الطبية لذا فإن من الضروري المبادرة إلى الاتصال على الرقم 999 فوراً لتتمكّن خدمة الإسعاف من إرسال طواقم الإسعاف في أسرع وقت ممكن.

وأضاف السيد موريس أنه تم في الآونة الأخيرة زيادة عدد أسطول سيارات الإسعاف وتنوّع اختصاصاتها بما يفي باحتياجات الجمهور.. مشيراً الى أن خدمة الإسعاف منذ عام 2013 أضافت 3 طائرات هيلوكوبتر لخدمة الإسعاف الجوي، فضلاً عن مجموعة من سيارات الإسعاف للتعامل مع الحالات الحرجة ومجموعة أخرى من سيارات الإسعاف المخصصة للمناطق النائية خارج حدود المدن في دولة قطر".

ومن المقرر أن يتم الترويج لحملة (قواعد إنقاذ الحياة الخمس) على مدى الشهور القليلة المقبلة عبر العديد من القنوات بما في ذلك منصّات التواصل الاجتماعي والصحف والإعلانات على الطرق وفي المجمّعات التجارية ومراكز التسوّق.








التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.