الأربعاء 15 شوال / 19 يونيو 2019
03:39 ص بتوقيت الدوحة

عقب لقاء الأعمال القطري اليونان...

تعزيز العلاقات القطرية اليونانية في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية

الدوحة- العرب

الإثنين، 07 مايو 2018
. - الشيخ خليفة بن جاسم وبانايوتيس ميهالوس  يتبادلان الهدايا التذكارية
. - الشيخ خليفة بن جاسم وبانايوتيس ميهالوس يتبادلان الهدايا التذكارية
أشاد سعادة الشيخ خليفة بن جاسم بن محمد ال ثاني رئيس غرفة قطر، بالعلاقات التي ترتبط دولة قطر مع اليونان، وقال انها علاقات قوية في كافة المجالات.

واشار الشيخ خليفة بن جاسم خلال لقاء الاعمال القطري اليوناني الذي استضافته الغرفة اليوم الاثنين الموافق 7 مايو 2018، انه على الرغم من أن حجم التبادل التجاري بين البلدين الذي يقدر بحوالي 100 مليون دولار امريكي، لا يتناسب مع  الإمكانات المتاحة وطموحات البلدين الصديقين، إلا أن هناك اهتمام مشترك بمواصلة تطوير مسار العلاقات الثنائية، والارتقاء بها لأفق أوسع، خاصة وأن هناك استثمارات قطرية واعدة في اليونان، في قطاعات الطاقة والسياحة والضيافة والعقارات.

حضر اللقاء السيد بانايوتيس ميهالوس رئيس وفد الاعمال اليوناني، واعضاء الوفد اليوناني والسيد كونستانتينوس اورفانديس سفير اليونان لدى دولة قطر، فيما حضر اللقاء من الجانب القطري سعادة السيد محمد بن طوار الكواري نائب رئيس الغرفة ، وعدد من اعضاء مجلس ادارة الغرفة ، وجمع من رجال الاعمال القطريين واليونانيين.

واوضح سعادة رئيس الغرفة ان هناك عدداً من الشركات اليونانية تعمل بالسوق القطري في عدد من القطاعات وبخاصة قطاع المقاولات، منوها بان غرفة قطر بدورها تدعم كافة الجهود التي تسهم في تعزيز الشراكة بين الشركات القطرية ونظيراتها من اليونان.

واعرب الشيخ خليفة بن جاسم عن امله في أن يسهم هذا اللقاء الذي يأتي استثمارا للعلاقات الطيبة بين قطر واليونان، في تدشين مرحلة جديدة من التعاون التجاري بين البلدين، وأن يكون فرصة لأصحاب الأعمال والمستثمرين من البلدين لبحث إقامة شراكات وتحالفات تجارية، تعود بالنفع على اقتصاد البلدين الصديقين .

ومن جهته قال السيد بانايوتيس ميهالوس رئيس وفد الاعمال اليوناني ان زيارة الوفد اليوناني تهدف الى تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بين قطاعات الاعمال في كل من قطر واليونان، لافتا الى ان الوفد يضم عشرات الشركات اليونانية والتي ترغب في دخول السوق القطري.

واشاد ميهالوس بالعلاقات التاريخية التي تربط اليونان بالعالم العربي وخصوصا قطر، وقال ان هذه العلاقات يجب ان تنعكس على التبادل التجاري بين البلدين والذي ما يزال دون مستوى الطموحات.
واشار الى ان اليونان خرجت من الازمة المالية الحادة التي تعرضت لها في العام 2009، وتشهد تطورا نوعيا في المجالات الاقتصادية، منوها بان العديد من الشركات اليونانية تعمل في السوق القطري وهنالك مساعي لتعزيز تواجدها في هذا السوق المهم.

ومن حانبه اكد السيد كونستانتينوس اورفانديس سفير اليونان لدى دولة قطر أهمية هذا اللقاء في تعزيز علاقات التعاون بين اصحاب الاعمال في البلدين، معربا عن شكره لغرفة قطر استضافتها لهذا اللقاء الهام.

وأشار إلى أن كل من الاقتصادين القطري واليوناني استطاعا التغلب على التحديات التي واجهتهما في الاونة الاخيرة، لافتا الى ان الان هو التوقيت المناسب لكي تعمل قطاعات الاعمال في البلدين على تأسيس شراكة حقيقية في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية.

وقد قدم الجانب اليوناني عرضا عن مناخ الاستثمار والفرص المتاحة خصوصا في قطاعات الطاقة والخدمات اللوجستية والسياحة والعقارات والمجالات الغذائية.



















التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.