الأحد 02 صفر / 20 سبتمبر 2020
12:22 ص بتوقيت الدوحة

الإمارات والبحرين تشاركان في سباق بالقدس برعاية صهيونية

وكالات

الجمعة، 04 مايو 2018
الإمارات والبحرين تشاركان في سباق بالقدس برعاية صهيونية
الإمارات والبحرين تشاركان في سباق بالقدس برعاية صهيونية
أكدت تقارير إعلامية أن مشاركة الإمارات والبحرين في سباق الدراجات الهوائية «جيرو دي إيطاليا»، الذي تعتزم سلطة الاحتلال الإسرائيلي تنفيذه في القدس المحتلة، تعتبر دعماً لخطط الاحتلال لبسط سيطرته على القدس المحتلة، خاصة وأن السباق يأتي ضمن احتفالات الاحتلال بذكرى قيام إسرائيل.

 ولفتت التقارير إلى أنه في حال تنفيذ السلطة الفلسطينية تهديدها برفع دعاوى قانونية على الدول والجهات المنفذة للسباق، وتحرى الفِرق المشاركة لتقرر إن كانت أيضاً تنطبق عليها الإجراءات القانونية أم لا، فإن السلطة سوف تقاضي كلاً من الإمارات والبحرين بالإضافة إلى إيطاليا لانتهاكهم الصارخ للقانون الدولي والشرعية الدولية وقراراتها.

وحذرت وزارة الخارجية والمغتربين بالسلطة الفلسطينية من خطورة ما تخطط له إسرائيل من «استغلال فاضح» لسباق الدراجات الهوائية «جيرو دي إيطاليا» الذي ينطلق من القدس المحتلة.

وأوضحت الخارجية في بيان لها، أمس الخميس، أنه من خلال ترويج إسرائيل لروايتها الاستعمارية بشأن المدينة المقدسة والأرض الفلسطينية المحتلة، اختارت نقطة قريبة من أسوار البلدة القديمة بالقدس المحتلة لإطلاق هذه الفعالية الرياضية الدولية التي تحظى بمتابعة واهتمام على مستوى العالم.

وقالت أيضاً إنها أجرت سلسلة اتصالات ونقاشات مع الجهة المنظمة للسباق، وكذلك مع الحكومة الإيطالية، وأعربت عن رفضها القاطع لأي مساس بالوضع القانوني للأرض الفلسطينية المحتلة.
وخلافاً لرواية الجهات المنظمة، قالت الخارجية إن مسار السباق يشمل المرور عشرة كيلومترات في القدس، بما فيها مناطق المستوطنات على الأرض الفلسطينية المحتلة، مما يشكل انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي والشرعية الدولية وقراراتها.

وأكدت الوزارة أنها ستحتفظ بحقها في رفع دعاوى قانونية على جميع الجهات «التي قامت بخداعنا عبر ادعائها أن مسار السباق لن يمر في الأرض الفلسطينية المحتلة».

وبينت أنها ستعتمد على القانون الدولي في محاسبة جميع الجهات المتورطة بهذا الموضوع، «سواء كانت منظمات غير حكومية أو دولاً أو أية جهة كانت، كما ستتحرى الوزارة عن الفِرق المشاركة وأصولها لتقرر إن كانت أيضاً تنطبق عليها الإجراءات القانونية أم لا».

وتداول ناشطون عبر شبكات التواصل الاجتماعي صوراً لسيارات تحمل اسم وعلم دولة الإمارات قالوا إنها لفريق إماراتي يشارك في السباق.

وقالت وسائل إعلام إن سباق الدرجات الهوائية سينطلق الأيام المقبلة بمناسبة مرور سبعين عاماً على تأسيس إسرائيل، وتشارك فيه فرق من عدة دول حول العالم من بينها البحرين والإمارات.

وستبدأ المرحلة الأولى اليوم الجمعة من القدس المحتلة في مسار يمتد على عشرة كيلومترات، بينما ستنطلق الثانية من مدينة حيفا إلى تل أبيب، والثالثة من بئر السبع باتجاه إيلات على البحر الأحمر.

وكان وزير السياحة الإسرائيلي قد عبر عن أمله في أن يساهم إطلاق السباق الدولي في دفع عجلة السياحة قدماً، واعتبر إطلاقه تكريماً بمناسبة مرور سبعين عاماً على قيام إسرائيل.










التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.