الثلاثاء 14 ذو الحجة / 04 أغسطس 2020
01:48 م بتوقيت الدوحة

سداسية الدحيل في شباك الغرافة تضعه في مواجهة السد في نهائي كأس قطر

الدوحة - قنا

الأحد، 22 أبريل 2018
. - كأس قطر
. - كأس قطر
ضرب الدحيل موعدا مع السد في نهائي كأس قطر لكرة القدم بعد فوزه بستة أهداف مقابل هدف على حساب الغرافة في المواجهة التي جمعت بينهما مساء اليوم ، في نصف النهائي الثاني من البطولة الغالية والتي انطلقت أمس وشهدت فوز السد على الريان بركلات الترجيح في نصف النهائي الأول.

جاءت المباراة متوسطة المستوى، تبادل خلالها الفريقان السيطرة على مجريات الأمور خلال الشوط الأول الذي ظهر فيه الغرافة بشكل جيد إلى حد ما، وذلك قبل أن ينهار في الشوط الثاني الذي كشر فيه الدحيل عن أنيابه وسجل أهدافه الستة.

وخلال الشوط الأول ظهر الغرافة منافسا للدحيل في أغلب الفترات ونجح لاعبوه في خلق العديد من الفرص لكن التسرع حال دون إنهاء الهجمات ودخول الكرة في الشباك.. غير أن الصورة تغيرت كليا في الشوط الثاني حيث انهار دفاع الغرافة بطريقة غريبة لتستقبل شباكه الهدف تلوى الآخر، وحتى التغيرات التي قام بها مدرب الفريق لم تعط أي إضافة بل تمكن الدحيل من تسجيل سداسية فيما سجل الغرافة هدف حفظ ماء الوجه الوحيد من ركلة جزاء.

وضرب الدحيل موعدا مع السد في نهائي كأس قطر والذي سيقام يوم الجمعة القادم على استاد جاسم بن حمد بالسد في السابعة مساء.. كان السد قد فاز على الريان بركلات الترجيح من علامة الجزاء 4 2 عقب انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل منهما وذلك في مباراة الدور نصف النهائي الأول ليلعب الفريقان معا في نهائي بطولة كأس الفخر والعز لأول مرة منذ انطلاقها تحت مسماها كأس قطر عام 2014.

جاءت الأهداف كلها في الشوط الثاني، حيث سجل للدحيل كل من مراد ناجي في الدقيقة 48، و إسماعيل محمد في الدقيقة 52، ونام تي هي (هاتريك) في الدقائق 69 و79 و86، ويوسف العربي في الدقيقة 76.. في حين سجل هدف الغرافة الوحيد مهدي طارمي من ركلة جزاء في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع في الشوط الثاني.

وقد رد الدحيل بمنتهى القوة في الشوط الثاني، بعدما انتهى زمن الشوط الأول بالتعادل السلبي، وكان هناك تكافؤ بين الفريقين إلى حد كبير في هذا الشوط قبل أن ينتفض لاعبو الدحيل ويقدموا عرضا رائعا في الشوط الثاني الذي كان الأفضل على المستوى الفني والتكتيكي من اللاعبين وخاصة نجوم الدحيل لاسيما النجم نام تي هي الذي أحرز ثلاثية وحصل على جائزة أفضل لاعب في المباراة.

في المقابل، قدم الغرافة مستوى جيدا في الشوط الأول وكان ندا قويا للدحيل، قبل أن يتراجع إلى حد كبير ويستقبل الأهداف الواحد تلو الآخر إلى أن وصلت إلى سداسية في الشوط الثاني.

فرض التعادل السلبي نفسه على مجريات الشوط الأول، رغم أن البداية كانت اندفاعة ملحوظة من قبل هجوم الدحيل الذي ضم كلا من يوسف العربي والمعز علي وإسماعيل محمد، وخلفهم الكوري نام تاي هي، إلا أن الدفاع الغرفاوي نجح في التماسك والتعامل مع هجوم الدحيل بيقظة وقوة، لاسيما أنه كسب عودة اثنين من أعمدته وهما المهدي علي وكيخادا العائدان من الإصابة.

وكان الصراع في خط الوسط مثيرا بين الفريقين، ورغم أن الفهود قد لعبوا بثلاثة ارتكاز من أجل المساهمة في التصدي للخطر الهجومي للدحيل إلا أن خط وسط الأخير كان حاضرا من خلال قائد الفريق كريم بو ضيف.

مع بداية الشوط الثاني كانت الإثارة حاضرة وبقوة، لينجح الدحيل بعد مرور ثلاث دقائق فقط في تسجيل هدفه الأول عن طريق مراد ناجي بقذيفة صاروخية عانقت شباك قاسم برهان بقوة، وتوالت الأهداف مسرعة، حيث سجل الهدف الثاني إسماعيل محمد بالدقيقة 52 من كرة بالجزاء لعبها بزاوية صعبة كان يقف فيها برهان.

وأضاف الهدف الثالث نام تاي هي بالدقيقة 69 من كرة ثابتة على مشارف الجزاء وسددها للشباك مباشرة، فيما سجل الهدف الرابع يوسف العربي بالدقيقة 76 من هجمة سريعة قادها إسماعيل ومرر الكرة عرضية بالجزاء وسددها العربي للشباك.

وعاد من جديد نام تي هي ومن نفس المكان وسجل الهدف الخامس من كرة ثابتة بالدقيقة 79، وكان الشوط من طرف واحد هو الدحيل، وأضاف الهدف السادس للدحيل بالدقيقة 86 نام تاي هي أيضا من كرة انفرد بها وكسر دفاعات الغرافة وسددها إلى الشباك ليسجل الهدف الثالث له والسادس لفريقه.. فيما نجح مهدي طارمي في تسجيل هدف الغرافة الوحيد بالدقيقة 91 من ركلة جزاء حصل عليها إثر عرقلته من قبل البديل لوكاس مينديز ونفذها بنجاح في شباك كلود أمين حارس الدحيل.








التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.