الجمعة 20 شعبان / 26 أبريل 2019
07:05 م بتوقيت الدوحة

‏اعتراف رسمي سعودي بصحة وثيقة بمكتبة قطر الوطنية تثبت تلقي مؤسس السعودية أموالا من بريطانيا

الدوحة- بوابة العرب

الثلاثاء، 17 أبريل 2018
‏اعتراف رسمي سعودي بصحة وثيقة بمكتبة قطر الوطنية
‏اعتراف رسمي سعودي بصحة وثيقة بمكتبة قطر الوطنية
اعترفت المملكة العربية السعودية بصحة وثيقة رسمية معروضة بموقع مكتبة قطر الوطنية تثبت تلقي الملك عبدالعزيز مؤسس الدولة السعودية أموالا من بريطانيا.

وكان الأستاذ عبد الله بن حمد العذبة مدير عام المركز القطري للصحافة ورئيس تحرير "العرب" قد نشر تغريدة عبر حسابه الشخصي في "تويتر" جاء فيها: "وثائق مدفوعات بريطانيا إلى مؤسس الدولة #السعودية التي تعرضها #مكتبة_قطر_الوطنية بالتعاون مع المكتبة البريطانية. ما تعليق دارة الملك عبدالعزيز؟".

widgets.js" charset="utf-8">

واعترفت دارة الملك عبدالعزيز بصحة الوثيقة البريطانية التي تظهر تلقي الملك المؤسس ما مقداره 25 ألف جنيه استرليني حينها وقالت بحسابها الرسمي في "تويتر": "هذه المشاهرة التي تسميها مدفوعات هي ضمن سياسة بريطانيا لمنع الملك عبدالعزيز أن لايمتد بنفوذه الى مناطق تحت نفوذها انذاك وكانت ضمن نفوذ أجداده في الدولة السعودية الأولى وهي الأرض التي تعيش انت اليوم فيها".. كما جاء في نص التغريدة.



وهذه الرواية تعكس رواية الأمير طلال بن عبدالعزيز الذي قال بأن والده تلقى راتبا ولكنه يعتبر نوعا من أنواع القروض بين الدول. حسب قوله.

وأكد الأمير طلال بن عبدالعزيزخلال مقابلة في برنامج "شاهد على العصر" مع الإعلامي أحمد منصور أن والده الملك عبدالعزيز آل سعود مؤسس الدولة تلقى بالفعل أموالا بريطانية ولكنه ادعى أنها كانت كراتب أو منحه للدولة الفقيرة.

وعاد الأمير طلال عن ادعائه الأول مرجحا أن تلك الأموال كانت تعطى لغرض معين أو شراء مواقف من شخصيات و دول، مضيفا أن قبول الوالد للمنحة يعود للفقر المدقع الذي كانت تعانيه البلاد حينها.

    

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.