الأحد 23 ذو الحجة / 25 أغسطس 2019
09:58 ص بتوقيت الدوحة

جامعة قطر تفتتح مركز الطفولة المبكرة

الدوحة- قنا

الثلاثاء، 17 أبريل 2018
جامعة قطر تفتتح مركز الطفولة المبكرة
جامعة قطر تفتتح مركز الطفولة المبكرة
شهدت جامعة قطر اليوم افتتاح المبنى الجديد لمركز الطفولة المبكرة، بتصميم عصري مبتكر، يوفر العديد من الخدمات والإمكانات، في مجال الأبحاث والتعليم والتدريب.

ويقدم المركز خدمات تدريبية متخصصة لطلبة تخصص الطفولة المبكرة الملتحقين ببرنامج بكالوريوس التعليم الابتدائي بجامعة قطر في زياراتهم الميدانية خلال سنوات دراستهم، نظرا لإمكاناته التربوية، واحتوائه على فصول دراسية خاصة بالأطفال.

ويضم المبنى سبع قاعات دراسية تستوعب 140 طفلا وطفلة، تحتوي كل قاعة على غرفة الملاحظة، ومخزن لعب، ومكتبة مصادر التعلم، وصالات للترفية والتربية البدنية ، وملعب خارجي، بالإضافة إلى قاعتين للتدريب المهني مزودة بالأجهزة التكنولوجية الحديثة، ومكاتب للأغراض البحثية.

كما يضم المبنى الذي أنشيء بدعم من قطر غاز، وشركة LNG اليابانية، مكاتب للتنسيق الإداري، وقاعات اجتماعات ذات أهداف متعددة، وغرفة التمريض لسلامة وصحة الأطفال والعاملين بالمركز.

وقال الدكتور حسن بن راشد الدرهم رئيس جامعة قطر ،في كلمة خلال الحفل، إن هذا المركز المتكامل أنشيء وفق أفضل المقاييس العالمية، ويسعى ليصبح نموذجا عالميا من حيث جودة البرامج التربوية لمرحلة الطفولة المبكرة والريادة في الممارسات المهنية، والبحوث وتقديم الخدمات التربوية.

وأشار إلى أن المركز يقدم العديد من الخدمات البحثية لجمع البيانات التي تخدم مجال الطفولة المبكرة، في إطار رسالة الجامعة الهادفة لدعم البحث العلمي إلى جانب خدماته المتخصصة في مجال التدريب والتطوير المهني للعاملين في مجال الطفولة.

وأكد التزام مركز الطفولة المبكرة بتقديم التدريب الذي يدعم التطوير المهني لكل من المعلمين والأسر والمختصين في المجال، وذلك بتقديم ممارسات ذات جودة عالية على المستويين المحلي والإقليمي.

ومن جانبه، أكد سعادة السيد سيشي أوتسوكا سفير اليابان لدى الدولة أهمية مركز الطفولة المبكرة، منوها بأن المركز يأتي في إطار الجهود المقدرة لجامعة قطر لتقديم تعليم متميز بتفان وحب.

وأشار السفير الياباني ،في كلمة مماثلة خلال الحفل، إلى تميز هذا المركز وتفرده في الخدمات التربوية المقدمة ..وقال " لا توجد لدينا في اليابان عدد كبير من رياض الأطفال ومراكز التعليم ما قبل المدرسة بهذا المستوى من الموظفين والخدمات، لكن في هذه الأيام بدأ الناس يدركون أهمية التعليم المبكر".

وثمن سعادته التعاون القائم بين دولة قطر واليابان في مجال التعليم ، متوقعا في هذا الإطار أن يتم توقيع تعاون بين البلدين يفضي إلى استقطاب عدد من المدرسين اليابانيين للتدريس في المؤسسات التعليمية القطرية، لاسيما تعليم اللغة اليابانية.

إلى ذلك اعتبر الدكتور أحمد العمادي عميد كلية التربية، افتتاح المركز انطلاقة جديدة ونوعية لخدمة فئة عزيزة يعول عليها في صناعة مجد قطر ومستقبلها ، منوها بالشراكة مع الجانب الياباني في المجال التربوي ، وهو ما يؤكد اهتمام اليابان وشركاتها وإيمانهم بالتعليم ودعمهم لمؤسساته.

بدوره عبر السيد نوريكازو أونيشي رئيس شركة LNG اليابانية عن سروره بافتتاح مركز الطفولة المبكرة ، منوها بأن هذه المؤسسة التعليمية البارزة ستساعد على تطوير المعرفة والمهارة لدى الأطفال القطريين، وستلعب دورا مهما في تحقيق رؤية قطر الوطنية 2030.

وأشاد بمستوى العلاقات اليابانية القطرية في مختلف المجالات ومنها قطاع الطاقة ..وقال "إن شركة LNG اليابانية، واحدة من أولى الشركات اليابانية التي افتتحت مكتبا لها في قطر، ولدينا تاريخ طويل من الصداقة مع قطر يمتد لأكثر من نصف قرن، حيث ساهمنا في تسويق الغاز الطبيعي المسال القطري منذ عام 1997.

ومن جانبها، قالت الدكتورة فاطمة المعضادي مديرة مركز الطفولة المبكرة إن المركز يسعى ليكون نموذجاً رائداً لبيئة تعليمية تعلمية تخدم طلبة تخصص الطفولة المبكرة الملتحقين ببرنامج بكالوريوس التعليم الابتدائي في جامعة قطر في زياراتهم الميدانية خلال سنوات دراستهم.

وأكدت في كلمتها أن المركز يقدم أفضل الممارسات التي توطد العلاقة بين الدراسة النظرية والتطبيق العملي ، كما اعتبرت المركز منطلقاً للمشاركة مع مراكز الطفولة المبكرة المحلية والعالمية وتبادل أفضل الخبرات والممارسات معها.

وتبلغ المساحة الإجمالية لمركز الطفولة المبكرة حوالي 30 ألفا و494 مترا مربعا.. فيما تقدر المساحة المبنية بمختلف المرافق بنحو خمسة آلاف متر مربع .






















التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.