الإثنين 18 رجب / 25 مارس 2019
04:27 ص بتوقيت الدوحة

سجن المغردين والمدوّنين عقبة أمام حلم السعودية التكنولوجي

258

ميدل إيست آي

السبت، 07 أبريل 2018
سجن المغردين والمدوّنين عقبة أمام حلم السعودية التكنولوجي
سجن المغردين والمدوّنين عقبة أمام حلم السعودية التكنولوجي
«في بلد يُسجن فيه مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي وأصحاب المدونات بسبب آرائهم وتغريداتهم، فإن خلق بيئة شبيهة بوادي السليكون حيث يمكن للشركات الناشئة تحقيق النجاح ليس بالأمر السهل».. هكذا يرى خبراء المستقبل التكنولوجي في السعودية، حسب تصريحاتهم لموقع «ميدل إيست آي».

نقل الموقع البريطاني، في تقرير له عن محللين، قولهم: «المال وحده لا يضمن تحقيق النجاح في عالم التكنولوجيا، إذ تفتقر المملكة المحافظة إلى كل من الخبرة والسوق لكي تصبح مكة لتكنولوجيا المعلومات». وقال زبير إقبال -المدير المساعد السابق لقسم الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في صندوق النقد الدولي- إن التكنولوجيا قد يكون لها دور ثانوي في دفع الاقتصاد السعودي بعيداً عن النفط، «لكنه ليس مغيّراً للعبة».

وأضاف إقبال أن «الحجم الصغير نسبياً للاقتصاد، وغياب السوق الإقليمي المستقر، ونقص العمال المهرة الذين يستطيعون تشغيل الصناعات المرتبطة بالتكنولوجيا، سيجعل من الصعب على السعودية جذب المستثمرين الأجانب في مجال تكنولوجيا المعلومات».

وتابع: «في السعودية نفسها، فإن الكثير من المهارات الموجودة بسيطة للغاية ومتواضعة».

يشير الموقع إلى أن المملكة قامت -جزءاً من محاولة لجذب شركات التكنولوجيا- بدعوة عمالقة وسائل الإعلام الاجتماعية لإنشاء مراكز بها، ويُقال إن «سناب شات» في محادثات لفتح مكاتب هناك.

 ولكن على الرغم من تأكيدات المسؤولين السعوديين بوجود حرية تعبير، فإن السعودية تقوم بانتظام بسجن الناس بسبب ما يعبّرون عنه على الإنترنت. واستُخدم قانون مكافحة جرائم الإنترنت في المملكة لمقاضاة المنشقين الذين يستخدمون منصات التواصل الاجتماعي لانتقاد الحكومة.







التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.