الأربعاء 18 شعبان / 24 أبريل 2019
01:48 ص بتوقيت الدوحة

كلية المجتمع تطلق النسخة الأولى من مؤتمر تيدإكس 2018

قنا

السبت، 31 مارس 2018
كلية المجتمع تطلق النسخة الأولى من مؤتمر تيدإكس 2018
كلية المجتمع تطلق النسخة الأولى من مؤتمر تيدإكس 2018
نظمت كلية المجتمع اليوم النسخة الأولى من مؤتمر ( تيدإكس كلية المجتمع ) تحت عنوان "نبني جسورا" بمشاركة 13 متحدثًا من الخبراء والمتخصصين في مختلف المجالات الحياتية والعملية. 
ويعتبر المؤتمر الذي أقيم بالحي الثقافي كتارا واستمر يوما واحدا النسخة الاولى من سلسلة مؤتمرات تيدإكس كلية المجتمع التي يشرف على تنظيمها مجموعة من منتسبي الكلية وأعضاء هيئة التدريس والمهتمين بفعاليات تيدإكس.
وفي هذا السياق استعرض سعادة الدكتور إبراهيم النعيمي، رئيس كلية المجتمع فكرة تأسيس كلية المجتمع وما صاحبها من تصميم وجهود كبرى لتحويلها إلى واقع. ثم إلى عنصر مؤثر في المجتمع القطري. 
وقال إن تأسيس الكلية جاء بدافع الالتزام نحو المجتمع القطري وأبنائه وبناته من خلال إعداد كوادر فنية متخصصة مدربة أكاديميًا وعمليًا في المجالات التي تلبي الاحتياجات المتطورة والمتزايدة لسوق العمل القطري، حيث شهدت الكلية منذ تأسيسها في عام 2010 العديد من الإنجازات والنجاحات حتى أصبحت اليوم، مؤسسة تعليمية رائدة تقدم مجموعة متنوعة من فرص التعليم العالي والتعليم المستمر لجميع أفراد المجتمع القطري.
من جانبه، تحدث المخترع القطري الدكتور محمد الجفيري في كلمته عن التكنولوجيا المساعدة لتمكين ذوي الاحتياجات الخاصة وإدماجهم في المجتمعات، وعرض في ذلك السياق تجاربه حول اختراعه المعلم الآلي الذي يقوم بالتعرف على لغة الإشارة عن طريق كاميرا وبرنامج متخصص.
في الإطار ذاته أوضح السيد مستور الكبودي المشرف على المؤتمر أن تنظيم هذا الحدث يهدف للمشاركة في صناعة الفارق الذي تكون فيه كلية المجتمع قوة مؤثرة في نشر الأفكار البناءة في المجتمع، ومنصة للأشخاص الذين يعملون على مشاريع بارزة. لافتا إلى أنه يتيح الفرصة للمجتمع ليتشارك الموارد والأفكار وتبادل الخبرات والقصص الملهمة.
يذكر أن (تيدإكس) مبادرة من المنظمة العالمية (تيد) بهدف الترويج للأفكار التي تستحق النشر، وهي عبارة عن برنامج فعاليات مُنَظّم محليًا، يهدف إلى جمع الناس ليتشاركوا معًا في تجربة شبيهة بـ (تيد)، ويشير حرف (إكس) في كلمة (تيدإكس) إلى أنها فعالية مستقلة التنظيم. 
وفي فعالية (تيدإكس كلية المجتمع)، يتم عرض مجموعة من خطابات تيد المسجلة وأخرى من قبل متحدثين محليين أمام الجمهور بهدف بناء نقاش وارتباط عميقيْن ضمن مجموعة من المشاركين.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.