السبت 16 رجب / 23 مارس 2019
09:22 م بتوقيت الدوحة

وزير الطاقة والصناعة: ارتفاع أعداد المصانع الجديدة بنسبة 17% منذ الحصار

262

قنا

الثلاثاء، 27 مارس 2018
وزير الطاقة والصناعة: ارتفاع أعداد المصانع الجديدة بنسبة 17% منذ الحصار
وزير الطاقة والصناعة: ارتفاع أعداد المصانع الجديدة بنسبة 17% منذ الحصار
أكد سعادة الدكتور محمد بن صالح السادة وزير الطاقة والصناعة، أن أعداد المصانع الجديدة التي دخلت حيز الإنتاج في دولة قطر قد ارتفع بنسبة 17 بالمئة منذ الحصار الجائر المفروض على دولة قطر وحتى الآن.
وتوقع سعادة الدكتور محمد بن صالح السادة ،في تصريحات صحفية على هامش قيامه بافتتاح توسعة لأحد المصانع التابعة لشركة قطر العالمية للكابلات اليوم، أن ترتفع تلك النسبة لتصبح 20 بالمئة خلال الشهرين المقبلين.
وأرجع سعادته هذا الارتفاع بتلك الوتيرة التصاعدية والسريعة إلى تضامن القطاع الخاص مع الدولة، ما أدى لتسارع في عملية افتتاح المصانع وإنشائها وإنتاجها ودخول منتجاتها للأسواق المحلية والخارجية.. مؤكدا على أن الدولة والقطاع الخاص عملا بجد معا وكانت النتيجة مشرفة.
ولفت إلى استمرار الدولة في دعمها للقطاع الخاص .. مضيفا أن الأبواب مفتوحة للقطاع الخاص للتواصل مع أي من أجهزة الدولة، متوقعا اتساع القاعدة الصناعية بهذه الوتيرة المتسارعة في دولة قطر.
وأوضح أن توسعة المصنع تتركز أهميته في تزويد الدولة بما تحتاجه من كابلات وهو ما يسهم في دعم النهضة التي تشهدها قطر في كافة المجالات.
كما عبر عن سعادته برؤية شركة قطر العالمية للكابلات كشركة وطنية تستثمر في السوق المحلي ، معربا عن فخره لرؤية مثل هذا الاستثمار في صناعة الكهرباء في البلاد ، معتبرا أن هذا الأمر يعكس قوة الاقتصاد القطري بالاعتماد الموثوق على الموردين المحليين لتزويد قطاع الكهرباء في دولة قطر بكابلات عالية الجهد ذات جودة متميزة لخدمة مشاريع قطر التنموية والاستراتيجية.
وأكد وزير الطاقة والصناعة أن دولة قطر تسعى لتقديم دعم لا محدود للقطاع الخاص وخاصة في القطاع الصناعي.
واحتفلت شركة قطر العالمية للكابلات (QICC) اليوم خلال حفل رسمي، بإكمال المرحلة الثانية من مشروع تطوير وتوسعة مصنعها في مدينة مسيعيد الصناعية، بعد 10 سنوات من تأسيس الشركة، حيث يشمل انتاج الشركة كابلات طاقة منخفضة ومتوسطة وعالية الجهد وكابلات تحكم وكابلات" ال اس زي اتش" وكابلات مقاومة للحرائق وغيرها.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.