الأربعاء 18 محرم / 18 سبتمبر 2019
10:13 ص بتوقيت الدوحة

غرفة قطر استضافت وفدا يمثل جمعية الصداقة المشتركة..

مولدوفا تعتزم توسيع استثماراتها بالمنطقة من خلال قطر

الدوحة- العرب

الإثنين، 26 مارس 2018
مولدوفا تعتزم توسيع استثماراتها بالمنطقة من خلال قطر
مولدوفا تعتزم توسيع استثماراتها بالمنطقة من خلال قطر
استقبل سعادة السيد محمد بن احمد بن طوار نائب رئيس الغرفة وفد رابطة الصداقة القطرية المولدوفية برئاسة سعادة سفير مولدوفا لدى الدولة سابقاً السيد فيكتور تيفركون، لبحث علاقات التعاون المشتركة بين الجانبين، وإقامة شراكات في عدد من القطاعات التي يتميز بها البلدين.

وقال سعادة نائب رئيس الغرفة أن العلاقات التجارية بين البلدين لا تلبي طموحات الشعبين الصديقين، مشيراً أن المجال متاح للدخول في استثمارات مشتركة بين الجانبين، وشدد على أهمية عقد لقاءات بين القطاع الخاص للتعريف بالفرص المتاحة، والتعريف بالإمكانيات التي يملكها البلدين والمناخ الاستثماري فيهما.

وأوضح بن طوار أن الغرفة على استعداد لتقديم الدعم اللازم لرجال الأعمال المولدوفين الراغبين في الدخول للسوق القطرية، كما سيتم التعميم على مجتمع الأعمال المحلي بالفرص الاستثمارية والحوافز التي تقدمها جمهورية مولدوفا للرؤوس الأموال الأجنبية.

بدوره قال السيد فيكتور تيفركون أن دولة قطر تعتبر مركزاً تجارياً هاماً بالمنطقة، حيث تسعى مولدوفا إلى توسيع استثمارتها وأعمالها بالمنطقة من خلال قطر، وأضاف أن القطاع الخاص في مولدوفا يستهدف استثمارات متبادلة طويلة الأمد مع رجال الأعمال القطريين، وأن هناك مشاريع يتم دراستها بين الجانبين في مجال لحوم الحلال.

وأشار رئيس الوفد المولدوفي أن قطاعات الأمن الغذائي والانشاءات وتكنولوجيا المعلومات، تعتبر من القطاعات الواعدة التي يمكن للمستثمرين القطريين دراستها، حيث تمثل الزارعة حوالي 40% من الدخل القومي، كما تتميز الفواكه والخضروات الطازجة بجودتها العالية، وأضاف أن هناك فرص استثمارية متاحة في مجال الخضروات المجففة والمصاعد والمعدات واللوازم الطبية.

وأوضح تيفركون أن قطاع تكنولوجيا المعلومات والأمن السيبراني من القطاعات التي قد تشهد شراكات مع الجانب القطري، موضحاً أن بلاده تعتبر الثانية في اوروبا من حيث سرعة اتصال الانترنت، مما يعزز من خدمات الشركات المولدوفية في هذا المجال، ودعا سفير مولدوفا السابق إلى عقد منتدى أعمال قطري مولدوفي لبحث عقد صفقات وتحالفات مشتركة على نطاق اوسع.








التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.