الأربعاء 14 ذو القعدة / 17 يوليه 2019
01:18 م بتوقيت الدوحة

اعتقال رئيس كوريا الجنوبية الأسبق بتهم الفساد

قنا

الجمعة، 23 مارس 2018
اعتقال رئيس كوريا الجنوبية الأسبق بتهم الفساد- يونهاب
اعتقال رئيس كوريا الجنوبية الأسبق بتهم الفساد- يونهاب
أصدرت محكمة في كوريا الجنوبية مذكرة اعتقال بحق الرئيس الأسبق للبلاد "لي ميونغ باك" بتهم الرشوة والاختلاس والتهرب الضريبي وتهم أخرى.

وقالت الإذاعة الكورية الجنوبية، اليوم إنه فور إصدار المذكرة، تم اقتياد الرئيس الأسبق إلى مركز احتجاز سول ليصبح بذلك رابع رئيس سابق لكوريا الجنوبية يتم القبض عليه بتهمة الفساد.

وكانت النيابة العامة قد طالبت المحكمة بإصدار مذكرة توقيف بحق الرئيس الأسبق في 20 مارس الجاري بـ 18 تهمة، بما في ذلك تلقى 11 مليار وون، أي ما يعادل 10.2 مليون دولار، كرشوة من وكالة المخابرات الوطنية وبعض الشركات الكورية، كما يشتبه في اختلاسه حوالي 35 مليار وون من إحدى الشركات التي يقال إنه يمتلكها سرا، والتهرب من الضرائب ذات الصلة.

وتشمل الاتهامات الأخرى إساءة استخدام السلطة، وانتهاك الثقة، وإخفاء وثائق رئاسية بشكل غير قانوني، وانتهاك قانون الانتخابات.

وتخطط النيابة العامة لإجراء تحقيقات مع "لي ميونغ باك" خلال الفترة المسموح باعتقاله فيها والتي تمتد حتى 11 أبريل القادم، قبل توجيه اتهامات إليه رسميا.

وشغل "لي ميونغ بارك" منصب الرئاسة في كوريا الجنوبية خلال الفترة من عام 2008 إلى أوائل عام 2013، وكان في السابق يعمل رئيسا لبلدية سول، كما كان نائبا برلمانيا ورئيسا تنفيذيا لإحدى شركات الهندسة والانشاءات العالمية.. ويأتي اعتقاله بعد عام واحد من اعتقال خليفته الرئيسة "بارك كون هيه".

وتعد هذه هي المرة الثانية التي تشهد فيها كوريا الجنوبية اثنين من الرؤساء السابقين وراء القضبان في نفس الوقت.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.