الأربعاء 13 رجب / 20 مارس 2019
12:59 م بتوقيت الدوحة

باب التسجيل يغلق 12 أبريل المقبل..

إقبال هائل على «مدارس قطر» الثانية للشطرنج

197

العرب- علاء الدين قريعة

الثلاثاء، 20 مارس 2018
إقبال هائل على «مدارس قطر» الثانية للشطرنج
إقبال هائل على «مدارس قطر» الثانية للشطرنج
واصل اتحاد الشطرنج تحضيراته لانطلاق النسخة الثانية من بطولة «مدارس قطر الابتدائية» للشطرنج للبنين والبنات، التي تُقام ضمن فعاليات البرنامج الأولمبي المدرسي، في الفترة ما بين 23 حتى 26 أبريل المقبل بالصالة الداخلية لمدرسة عمر بن الخطاب الثانوية النموذجية المستقلة للبنين.

وأعلن الاتحاد أن باب التسجيل سيغلق يوم 12 أبريل المقبل عند الساعة 11:30 ظهراً، ولن يُقبل بعد هذا الموعد أي طلب من المدارس، مشيراً إلى أن هناك إقبالاً كبيراً من مختلف المدارس الابتدائية في الدولة على المشاركة، عطفاً على النجاح الكبير الذي حققته النسخة الأولى، والمشاركة الفعّالة في منافسات البطولة من قبل اللاعبين واللاعبات، الذين تراوحت أعمارهم بين 6-12 سنة، بمشاركة 59 مدرسة، حيث بلغ عدد المشاركين فيها 332 طالباً وطالبة، وتجاوز عدد المواطنين المشاركين أكثر من 100 لاعب ولاعبة.

وأكد اتحاد الشطرنج أن انطلاق البطولة سيكون صباح يوم الاثنين 23 أبريل المقبل عند الساعة 8:30 بالنسبة لبطولة الفتيات، ويوم 25-26 عند الساعة 8:30 صباحاً بالنسبة لبطولة البنين.

ولفت الاتحاد إلى أن الاجتماع الفني للبطولة سيُعقد يوم 22 أبريل المقبل عند الساعة التاسعة صباحاً، بحضور جميع المشرفين وممثلي المدارس المشاركة في قاعة مدرسة عمر بن الخطاب.

وسُمح للمدارس الابتدائية كافة في الدولة بالمشاركة، سواء الحكومية أو الأهلية، وحُدّد لكل مدرسة المشاركة بـ 5 مقاعد من اللاعبين أو اللاعبات، وتطبّق البطولة لوائح وقانون الاتحاد الدولي للعبة، على أن تُقام وفق النظام السويسري من 7 جولات، بزمن لعب قدره 10 دقائق لكل جولة، بواقع 3 جولات في اليوم الأول و4 جولات في اليوم الثاني للبنين والبنات. وقال محمد المضيحكي -أمين السر العام في الاتحاد- إن البطولة في نسختها الثانية تُقام ضمن البرنامج الأولمبي المدرسي ضمن رؤية الاتحاد، بالتعاون مع الاتحاد الرياضي المدرسي، ومكتب الإشراف التربوي في الوزارة، لنشر ثقافة الشطرنج في الدولة، متوجهاً بجزيل الشكر إلى اتحاد الرياضة المدرسية على دعمه للبطولة للعام الثاني على التوالي، وحرصه على رعاية منافسات وفعاليات هذه البطولة؛ الأمر الذي سيساهم في نشر رياضة الشطرنج بين الأطفال القطريين، وتطوير قدراتهم الذهنية؛ لما لهذه اللعبة من فوائد كثيرة على القدرة الذهنية للطالب، وتعلميه التفكير بطريقة مرنة وحكيمة.

ونوّه المضيحكي بأن الهدف من البطولة السعي لتكون مادة الشطرنج ضمن المناهج التربوية في المدارس، بعد أن نجحت معظم الدول العالمية في إدخال هذه الرياضة الذكية مادة إجبارية في جميع المدارس، مثل تركيا، وروسيا، وأميركا، وإسبانيا، ورومانيا، وكازاخستان، وأرمينيا.




التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.