الإثنين 16 شعبان / 22 أبريل 2019
10:56 م بتوقيت الدوحة

على هامش افتتاح مؤتمر مؤسسة قطر السنوي للبحوث 2018.

الشيخة هند بنت حمد: نسعى لصياغة مستقبل البحوث والتطوير محليًا وعالميًا

العرب - الدوحة

الإثنين، 19 مارس 2018
الشيخة هند بنت حمد: نسعى لصياغة مستقبل البحوث والتطوير محليًا وعالميًا
الشيخة هند بنت حمد: نسعى لصياغة مستقبل البحوث والتطوير محليًا وعالميًا
وقّعت سعادة الشيخة هند بنت حمد آل ثاني، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمؤسسة قطر، اليوم، ثلاث مذكرات تفاهم على هامش افتتاح مؤتمر مؤسسة قطر السنوي للبحوث 2018. 

تهدف هذه المذكرات إلى تعزيز بيئة البحث والتطوير في الدولة، بالتعاون مع نخبة من المؤسسات الرائدة تضم المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء "كهرماء" وشركة إيبردرولا، والاتحاد الأوروبي لمقاومة الصدأ، والمجموعة الماليزية الصناعية – الحكومية للتكنولوجيا.

وفي هذا الصدد، علّقت سعادة الشيخة هند بقولها: "نسعى في مؤسسة قطر للتعاون مع الأطراف المعنية، في القطاعين العام والخاص، من أجل صياغة مستقبل البحوث والتطوير على المستوى المحلي والعالمي، وذلك لإيجاد الحلول المبتكرة للتحديات الأكثر إلحاحاً اليوم".

وأضافت سعادتها: "ومن هنا، يُسعدنا أن نتعاون اليوم مع هذه المؤسسات الريادية الوطنية والعالمية، نظراً لأن هذه الشراكات ستسمح لنا بإحداث التأثير في قطر وخارجها، وتساهم في تطوير الدولة. ولا شك أن ذلك يقع في  صلب عمل مؤتمر مؤسسة قطر السنوي للبحوث اليوم".



وتهدف الاتفاقية الموقعة مع "كهرماء" وشركة إيبردرولا لتطوير قطاعي الطاقة والبيئة في الدولة. ومن جهتها، ستسمح مذكرة التفاهم التي وُقعت اليوم مع المجموعة الماليزية الصناعية – الحكومية للتكنولوجيا إلى تعزيز البحوث والابتكار وتطوير التكنولوجيا، بما يعود بالنفع على قطر وماليزيا. أما الاتفاقية الثالثة الموقعة مع الاتحاد الأوروبي لمقاومة الصدأ، فسوف تدعم الجهود الرامية لحماية البيئة.
 
وتدور فعاليات مؤتمر مؤسسة قطر السنوي للبحوث في مركز قطر الوطني للمؤتمرات، على أن تنتهي يوم غد الثلاثاء. وتُعقد نسخة هذا العام تحت شعار "البحوث والتطوير: تركيز على الأولويات، تحقيق التأثير".




التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.