الخميس 19 شعبان / 25 أبريل 2019
09:22 م بتوقيت الدوحة

منظمة حقوقية تشيد بانضمام قطر للعهدين الدوليين للحقوق المدنية والسياسية والثقافية

لندن- قنا

الأحد، 18 مارس 2018
. - المنظمة السويسرية لحماية حقوق الإنسان
. - المنظمة السويسرية لحماية حقوق الإنسان
أشادت المنظمة السويسرية لحماية حقوق الإنسان ، بالقرار الذي اتخذه مجلس الوزراء القطري في جلسته يوم الأربعاء الماضي ، بالموافقة على انضمام دولة قطر إلى كل من العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية، والعهد الدولي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية ، معتبرة أن هذا القرار خطوة هامة نحو إعلاء قيم حقوق الإنسان والالتزام بالمعايير والمواثيق الدولية المعنية.

وقالت المنظمة في بيان لها إنها إذ تُثمن ، قرار السلطات القطرية بهذا القرار، فإنها تشير كذلك إلى أن مثل هذا الانضمام يُعد معيارًا إيجابيا لموقف الدول من حقوق الإنسان وتطبيقاتها .

وأوضحت أنه بانضمام دولة قطر لهذين العهدين تتحول الحقوق والحريات التي ورد النص عليها في الإعلان العالمي إلى التزامات قانونية مصدرها القانون الدولي الاتفاقي ، مشيرة إلى أن العهدين يرتكزان على تعزيز الحريات العامة والحقوق السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية، بالإضافة إلى تحرير الفئات الضعيفة من أسباب ضعفها عن طريق تقرير حماية خاصة لتلك الفئات كالأطفال والنساء وذوي الاحتياجات الخاصة والعمال .

وشددت المنظمة على أن موافقة مجلس الوزراء على انضمام دولة قطر إلى كل من العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية، والعهد الدولي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية ، يأتي ترسيخًا للاهتمام القطري بحقوق الإنسان ، ولفتت إلى أنه قد سبقت هذا القرار تعديلات لقانون العمل الذي ينص على تعديل نظام "الكفالة" ، بما يحسِّن وضع العمال ، ويحافظ على حقوقهم وكرامتهم.

وقالت المنظمة السويسرية لحماية حقوق الإنسان ، إنها إذ ترحب بهذه القرارات التي تتخذها دولة قطر، فإنها في الوقت ذاته تدعو دول الحصار لدرء ادعاءاتها ضد قطر ومواطنيها، وضرورة الالتزام بما قررته الاتفاقات والقوانين الدولية ذات الصلة، وأن تنأى بنفسها عن انتهاك حقوق الإنسان لأسباب سياسية.








التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.