الخميس 19 شعبان / 25 أبريل 2019
09:22 م بتوقيت الدوحة

هيئة الاتصالات تستقبل 300 شكوى في شهرين

الهناوي: إطلاق نسخة مطورة من تطبيق «أرسل» قريباً

نبيل الغربي

السبت، 17 مارس 2018
إطلاق نسخة مطورة من تطبيق «أرسل» قريباً
إطلاق نسخة مطورة من تطبيق «أرسل» قريباً
كشفت أمل سالم الهناوي -مدير إدارة شؤون المستهلكين بهيئة تنظيم الاتصالات- عن قرب إطلاق نسخة مطورة من تطبيق «أرسل» تشمل خدمات أكبر.

 وقالت في تصريحات صحافية على هامش احتفال الهيئة باليوم العالمي لحقوق المستهلكين بالحي الثقافي «كتارا»: «ستكون النسخة الجديدة من تطبيق «أرسل» جاهزة خلال الفترة القصيرة المقبلة، وقد تمت إضافة عدد من الخصائص، من بينها إمكانية قياس جودة خدمات الاتصالات، حيث يمكن للعميل قياس الخدمة المقدمة له ومقارنتها مع البيانات المرجعية في التطبيق».

يعد تطبيق «أرسل» للهاتف الجوال، الذي فاز بجائزة مرموقة خلال العام الماضي، ضمن المبادرات الرئيسية التي أطلقتها الهيئة، وهو يشتمل على مجموعة واسعة من الخصائص، فهو يُمكّن المستخدم من معرفة إذا ما أبلغ مستخدم آخر عن أية مشكلة فيما يتعلق بتغطية شبكة الاتصالات في نفس منطقته، ومن قياس سرعة الإنترنت سواء الإنترنت المتنقل أو شبكة الواي فاي، مع إرسال تقرير بنتائج هذه الاختبارات مباشرة إلى الهيئة، كما يُمكّن التطبيق المستخدمين أيضاً من تقديم شكوى للهيئة ضد مقدمي خدمات الاتصالات باستخدام خاصية تحديد موقعهم الجغرافي، ويتيح للمستخدمين متابعة شكواهم وإرسال أية وثائق مطلوبة من الهيئة، واستلام تحديثات حول الشكوى.

وحول الفعاليات التي تنظمها الهيئة بالحي الثقافي «كتارا»، قالت الهناوي: «تحتفل هيئة تنظيم الاتصالات باليوم العالمي لحماية المستهلك، الذي يصادف يوم 15 مارس من كل عام، وقد قررنا منذ عامين تمديد فترة الاحتفال من يوم واحد الى 4 أيام، والتي انطلقت يوم 15 مارس وتستمر حتى اليوم الأحد، في الحي الثقافي «كتارا»، لافتة إلى أن الهدف من الفعالية هو تطوير قنوات التواصل مع الجمهور وتعريفهم بحقوقهم وواجباتهم كمشتركين في خدمات الاتصالات.

فعاليات توعوية

وأشارت إلى أنه تم هذا العام إضافة أنشطة وفعاليات تنشيطية جديدة، بهدف استقطاب فئات المجتمع كافة، وقالت: «هناك فعاليات موجهة للأطفال وأخرى للكبار، وقسم من المختصين في استقبال الشكاوى، وممثلون عن الإدارات الأخرى بالهيئة، للإجابة عن استفسارات الجمهور».

وأوضحت الهناوي أن الهيئة اختارت هذا العام الحي الثقافي «كتارا» للاحتفال باليوم العالمي لحقوق المستهلك، لأنه مكان مفتوح ويستقبل شريحة واسعة من الجمهور، وقالت: «قمنا في السابق بتنظيم هذه التظاهرة بالمجمعات التجارية، وهذا العام قررنا الحضور في الحي الثقافي «كتارا» لاستقطاب شريحة أكبر من الجمهور». ولفتت إلى أن الإقبال على جناح الهيئة كان كبيراً، وتجاوز الأعوام السابقة، وقالت: «يتطور عدد الزوار من عام لآخر، وهذا دليل على ارتفاع الوعي بأهمية حقوقهم كمستهلكين، وأصبحوا أكثر حرصاً على الاطلاع على حقوقهم وواجباتهم، كما أن فعاليات الهيئة بمناسبة اليوم العالمي لحقوق المستهلك، أصبحت معروفة أكثر لديهم، وكوّنت قاعدة جيدة من المتابعين».

تراجع الشكاوى

وتحدثت الهناوي عن عدد الشكاوى التي استقبلتها الهيئة خلال شهري يناير وفبراير الماضيين، وقالت: «بلغ عدد الشكاوى التي وصلت إلى الهيئة نحو 300 شكوى، وهي في تراجع مقارنة بالسنوات الماضية، ويعود ذلك إلى التواصل المستمر بين الهيئة ومزودي خدمات الاتصالات، فضلاً عن التزامهم بسياسات حماية المستهلك».

وأشارت إلى أن أبرز مواضيع الشكاوى كانت متعلقة بسياسات الفواتير، وبالحد الائتماني الذي يضعه مزوّدو خدمات الاتصالات، وقد تم تجاوز هذه التحديات بإيجاد حلول جديدة، ويتم تطبيقها من قبلهم، قالت: «نحن حالياً بصدد مراقبة الوضع الجديد، وسيتم الإفصاح عن نتائج هذه التجربة قريباً».

جدير بالذكر، أن هيئة تنظيم الاتصالات تتبع إجراءات واضحة في تسوية الشكاوى، والتي تتلخص في أنه يمكن للمستهلك التواصل مباشرة مع الهيئة، وتقديم شكوى في حال قيامه بتقديم شكوى إلى مقدم الخدمة الخاص به ولم تتم تسوية شكواه، وبالنسبة لشكاوى انقطاع خدمة الهاتف الجوال، فيمكن للمستهلك تقديم شكوى للهيئة بعد 48 ساعة من تاريخ تقديم الشكوى لمقدم الخدمة، و72 ساعة في حالة انقطاع الخط الأرضي، أو بعد 30 يوماً تقويمياً للشكاوى غير المتعلقة بانقطاع الخدمة، أو يمكنه التواصل مع الهيئة وتقديم شكوى في حالة عدم رضاه عن النتيجة التي آلت إليها عملية التسوية حال أغلقت شكواه في أي وقت.

وجدير بالذكر أن ذوي الاحتياجات الخاصة يمكنهم أن يمهلوا مقدم الخدمة 48 ساعة كحد أقصى في كل الحالات، للتحقيق في شكواهم ومن ثم يمكن اللجوء للهيئة، ومن ثم يقوم فريق من المختصين في الهيئة بتقييم الشكوى بالاستناد على مجموعة من المعايير، لتحديد إذا كانت الشكوى مستوفية للشروط أو غير مستوفية لها، تتلقى الهيئة الشكاوى وتقوم بإجراء التحقيقات اللازمة بشأنها من خلال التواصل مع كل من المستهلكين ومقدمي الخدمات للتوصل لتسوية منصفة ويرتضيها الطرفان.













































التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.