الخميس 19 شعبان / 25 أبريل 2019
04:59 ص بتوقيت الدوحة

في اتصال هاتفي أجراه الرئيس الأميركي مع نظيره الكوري الجنوبي

ترمب يؤكد عزمه لقاء "كيم جونغ أون" نهاية مايو

الأناضول

السبت، 17 مارس 2018
ترمب يؤكد عزمه لقاء "كيم جونغ أون" نهاية مايو
ترمب يؤكد عزمه لقاء "كيم جونغ أون" نهاية مايو
قال البيت الأبيض، الجمعة، إنّ الرئيس الأميركي دونالد ترمب، جدّد تأكيده اعتزامه لقاء زعيم كوريا الشمالية، نهاية مايو المقبل.

جاء ذلك في اتصال هاتفي مع نظيره الكوري الجنوبي، مون جيه إن، وفق بيان للبيت الأبيض. 

وأوضح البيان، أنّ ترمب ومون، تعهّدا بالمحافظة على "أقصى قدر من الضغط" على نظام بيونغ يانع، والسعي لاتخاذ إجراءات لدفعها للتخلي عن برامجها النووية.

وأوضح أن ترمب، أكد في اتصاله، مجددًا، عزمه لقاء زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، نهاية مايو المقبل.

وأضاف البيان، أن الزعيمين الأميركي والكوري الجنوبي، اتفقا على أن "الإجراءات الملموسة، وليس فقط الكلمات، ستكون المفتاح لتحقيق نزع دائم للسلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية".

كما اتفقا على أن "كوريا الشمالية أمامها مستقبل أكثر إشراقًا، في حال اختارت الطريق الصحيح".

والأسبوع الماضي، قال مستشار الأمن القومي الكوري الجنوبي، تشونغ إيوي يونغ، إن ترمب قبِل دعوة "كيم جونغ أون"، لعقد لقاء ثنائي بينهما في مايو المقبل.

وأكدت المتحدثة باسم البيت الأبيض ساره ساندرس، في بيان، ما قاله المسؤول الكوري الجنوبي، مضيفة أن موعد وزمان اللقاء سيتحدد في وقت لاحق. 

وبعدها بساعات أعلن البيت الأبيض، أنّ ترمب، لن يلتقي زعيم كوريا الشمالية، "ما لم تكن هناك إجراءت ملموسة تتطابق مع وعود بيونغ يانغ، حول نزع أسلحتها النووية، ووقف التجارب النووية والصاروخية". 







التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.