الخميس 19 شعبان / 25 أبريل 2019
05:02 ص بتوقيت الدوحة

مركز "ديوان العرب" يحتفل باليوم العالمي للشعر الأربعاء المقبل

قنا

السبت، 17 مارس 2018
مركز "ديوان العرب" يحتفل باليوم العالمي للشعر الأربعاء المقبل
مركز "ديوان العرب" يحتفل باليوم العالمي للشعر الأربعاء المقبل
ينظم مركز قطر الشعر "ديوان العرب" يوم الأربعاء المقبل احتفالية خاصة بمناسبة يوم الشعر العالمي بعنوان نقا الشعر وذلك في منطقة نقا دياب على طريق سلوى وذلك بالتعاون مع مركز قطر للفعاليات الثقافية والتراثية .
وقال الشاعر شبيب بن عرار النعيمي مدير مركز قطر للشعر " ديوان العرب " في تصريح لوكالة الأنباء القطرية قنا إن هذه الفعالية تأتي مواكبة لليوم العالمي للشعر، وسوف تكون بمثابة واحة شعرية مفتوحة لجميع الشعراء، لافتا إلى ان اختيار مكان في الصحراء للتأكيد على أن الشعر ابن البئية والطبيعة ،حيث يجد الشاعر فيها ما يذكي قريحته فتكون فرصة لزيادة حماس وتفاعل الشعراء مع البيئة وهو ما نحرص عليه لتهيئة المناخ المناسب للشعراء القطريين والمساهمة في تطوير قدراتهم .
وأوضح أن احتفالية " نقا الشعر " تتسع لجميع أطياف الشعر من الفصيح والنبطي وشعر المحاورة ، حيث تتضمن العديد من الفقرات منها هجينية الهجن وهي عبارة عن التغني بأشعار معينة حال امتطاء الشعراء الابل ، ثم فقرة الألغاز الشعرية ، مع الربابة ، بالاضافة إلى عقد نقاشات أدبية عامة حول الشعر بأنواعه .
وأضاف مدير مركز "ديوان العرب " أن مفاجأة الاحتفالية ستكون تدشين صفوف المحاورة " صفوف ديوان العرب.حيث يقف الشعراء من صفين كل صف يتكون من عشرين شاعرا يقف في المقدمة شاعر عن كل صف ليقدم بيت شعر ومن خلفه الشعراء في صفه يرددون في إباء وشموخ لمحاورة الصف الآخر ، مشيرا إلى أن صفوف المحاورة لديوان العرب ستكون المعنية بإحياء كافة المناسبات الوطنية بالدولة ، منوها بأنه تم إعداد شباب قطريين من المرحلة الثانوية بالتعاون مع وزارة التعليم والتعليم العالي حيث تم اختيار مجموعة من طلاب المدارس الذين تلقوا تدريبا مكثفا على أيدي شعراء المركز لتكون صفوف المحاورة من المبدعين الشباب والمهتمين بالشعر ولديهم موهبته .
جدير بالذكر أن مركز قطر للشعر ديوان العرب قد دشن رسميا في مارس العام الماضي لخلق جيل من الشعراء المتميزين، وفتح مناقشات أدبية ومنازلات شعرية بين المشاركين حيث يتبارى الجميع بما تجود به القرائح بنظم أفضل القصائد.
أما اليوم العالم للشعر فهو مناسبة عالمية تحتفل بها دول العالم لأن الشعر هو أحد أشكال التعبير و يخاطب القيم الإنسانية التي تتقاسمها كل الشعوب، فالشعر يحول كلمات قصائده البسيطة إلى حافز كبير للحوار والسلام. ولذا، تم تخصيص يوم 21 مارس من كل عام للاحتفال باليوم العالمي للشعر ، وقد اعتمد المؤتمر العام لليونسكو، خلال دورته الثلاثين المنعقدة في باريس عام 1999، ولأول مرة، يوم 21 مارس اليوم العالمي للشعر بهدف دعم التنوع اللغوي، ومنح اللغات المهددة بالاندثار فرص أكثر لاستخدامها في التعبير. ويعتبر اليوم العالمي للشعر فرصة لتكريم الشعراء ولإحياء التقليد الشفهي للأمسيات الشعرية.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.