الإثنين 16 شعبان / 22 أبريل 2019
04:02 م بتوقيت الدوحة

تسجيل مصور يدحض مزاعم استهداف الجيش التركي لمستشفى عفرين

الأناضول

السبت، 17 مارس 2018
مستشفى عفرين
مستشفى عفرين
نشر الجيش التركي اليوم السبت، صوراً وتسجيلاً، تدحض مزاعم استهداف قواته للمستشفى المركزي في "عفرين" السورية، وتُظهر قيام الإرهابيين بحرق آليات ومبان ومنشآت في عدة نقاط بمركز المدينة.

وقالت رئاسة الأركان التركية، في بيان، إن التسجيل المتعلق بالمستشفى تم تصويره بطائرات بدون طيار عند الساعة 9:43 بالتوقيت المحلي (6:43 ت.غ) يوم 17 مارس الجاري (الموافق صباح اليوم).

وتُظهر الصور والتسجيل عدم وجود أية أضرار في مستشفى عفرين المركزي، الذي زعم تنظيما "ي ب ك" و"بي كا كا" و تنظيم"داعش" الإرهابيين أمس، تعرضه لقصف تركي.

ورصدت الطائرات بدون طيار، لحظات حرق تنظيمي "ي ب ك" و"بي كا كا" وتنظيم"داعش" الإرهابيين آليات ومبان في منطقة عفرين، للإيهام بأنها تعرضت لقصف تركي، وبغرض تجييش رأي عام سلبي ضد القوات المسلحة التركية.

وأكّدت الأركان التركية أن الإرهابيين قاموا بتفكيك الأجهزة والمعدات داخل المستشفى ليصبح غير صالح للاستخدام.

وقالت إن مثل هذه الأحداث والأضرار التي يلحقها الإرهابيون بالمدينة، تؤكد أن هناك محاولات مخطط لها من أجل تضليل الرأي العام العالمي تجاه القوات المسلحة التركية.

وشدّدت الأركان التركية، على أن عملية "غصن الزيتون" المتواصلة في المنطقة، لا تستهدف سوى ملاجئ
وتحصينات ومواقع وأسلحة وآليات ومعدات تابعة للإرهابيين.

ولفتت إلى أن القوات المسلحة تستخدم بطريقة فعالة أسلحة حديثة وآليات ومعدات تتوافق مع القانون الدولي، دون إلحاق الضرر بالأبرياء والبيئة، بشكل لم تُظهره أي دولة أخرى، وذلك دون الاكتراث لتوقيت العملية وما إذا كانت ستتأخر.

وأشارت إلى استمرار العملية العسكرية بنجاح وفق المخطط الموضوع، بدعم بري وجوي.
ومنذ 20 يناير الماضي، يستهدف الجيشان التركي و"السوري الحر"، في إطار "غصن الزيتون"، المواقع العسكرية لتنظيمي "ب ي د" و"بي كا كا" و تنظيم"داعش" الإرهابيين في عفرين، مع اتخاذ التدابير اللازمة لتجنيب المدنيين أية أضرار.

عفرين - 20180317_2_29289312_31746710

عفرين - 20180317_2_29289312_31746710

عفرين - 20180317_2_29289312_31746711

عفرين - 20180317_2_29289312_31746711

عفرين - 20180317_2_29289312_31746712

عفرين - 20180317_2_29289312_31746712

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.