الأحد 21 رمضان / 26 مايو 2019
10:00 م بتوقيت الدوحة

الحرمي: الاستفزاز الإماراتي هدفه تصعيد الأزمة أكثر.. وتقويض أي مساعٍ للحل

الدوحة - سامح صادق

الخميس، 08 مارس 2018
الإعلامي الأستاذ جابر الحرمي
الإعلامي الأستاذ جابر الحرمي
قال الإعلامي الأستاذ جابر الحرمي إن الاستفزاز الإماراتي الأخير هدفه تصعيد الأزمة أكثر وتقويض أي مساعٍ للحل.

وكشف أن الاستفزازات الإماراتية المتتالية، وآخرها اختراق طائرة نقل عسكرية للمجال الجوي القطري، هدفها صرف النظر عن الأزمات التي تعيشها أبوظبي في أكثر من ملف "داخلياً وخارجياً".

وأضاف الحرمي خلال مقابلة مع "الجزيرة" أنه كلما لاحت في الأفق مساعٍ لحل الأزمة الخليجية تتجه الإمارات إلى التصعيد، وخلق ظروف أخرى تسعى من خلالها للمزيد من التوتر، ما يهدد السلم والأمن الدوليين.

وأوضح أن الاستفزاز الإماراتي الأخير لا يستهدف قطر وحدها، لكنه يستهدف المنطقة بأكملها، والتي لا تتحمل مزيداً من الأزمات.

وأشار الحرمي إلى أن "المساعي الإماراتية مستمرة منذ 9 أشهر لتقويض أي حل، بدءاً من إفشال الوساطة الكويتية، ثم محاولات الاتصال بين دولة قطر والسعودية، التي قامت بإفشالها أيضاً، واليوم الدور على المساعي الأميركية، التي تهدف إلى الضغط على أطراف الأزمة لإيجاد حل والجلوس على طاولة التفاوض".

ونوه الحرمي بأن رد الفعل القطري على الاستفزازات الإماراتية منذ البداية اتسم بضبط النفس والعقلانية، فهذه ليست المرة الأولى لاختراق الطائرات العسكرية الأجواء القطرية، مشيراً إلى أن الإمارات تسعى إلى جر قطر إلى أي رد فعل، حتى تجد مبرراً لتصعيد الأزمة أكثر. 

وقالت مصادر لـ "الجزيرة" الخميس، إن طائرة نقل عسكرية إماراتية اخترقت الأجواء القطرية، يوم الأحد الماضي.

ونقلت "الجزيرة" عن المصادر، قولها "إن الطائرة الإماراتية كانت متجهة من أبو ظبي إلى الكويت عندما دخلت المجال الجوي القطري دون تصريح من السلطات في الدوحة، يوم الأحد الماضي".

وأضافت أن مقاتلات قطرية اعترضت الطائرة الإماراتية بعد أن حاولت التواصل معها دون تلقيها أي استجابة.

      
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.