الثلاثاء 12 رجب / 19 مارس 2019
11:01 ص بتوقيت الدوحة

شنايدر: قطر ستنظم بطولة مثالية لنسخة مونديال 2022

231

الأناضول

الإثنين، 05 مارس 2018
. - شنايدر
. - شنايدر
قال نجم كرة القدم الهولندية ويسلي شنايدر بأن قطر ستنظم بطولة مثالية لنسخة كأس العالم 2022؛ خاصة من ناحية تقارب المسافات بين الملاعب والتوقيت الأمثل لكل عشاق الساحرة المستديرة حول العالم من حيث بث المباريات.

وفي تصريح لموقع اللجنة العليا للمشاريع والإرث (اللجنة المنظمة للمونديال)، اليوم الإثنين، أكد شنايدر "كرة القدم لعبة عالمية ومن المهم أن يتغير مكان إقامة كأس العالم بين فترة وأخرى، إنه أمر إيجابي أن يتحول التنظيم من قارة إلى أخرى فعام 2006 كان في ألمانيا و2010 في جنوب إفريقيا ثم انتقل إلى البرازيل في 2014 والآن سنختبر مكاناً جديداً في روسيا 2018."

وفيما يتعلق باحترافه في الغرافة القطري، قال شنايدر "أنا سعيد بتجربتي في الدوري القطري فالبعض في هولندا وأوروبا يظنون أن اللعب في دوري نجوم قطر سهل لكن هذا غير صحيح، فهو منظم للغاية، نحن في نادي الغرافة نحاول التطور يوماً بعد يوم للوصول إلى مرحلة أفضل مما نحن عليه الآن".

وأشار "لقد كانت لدي فكرة عن الحياة هنا وذلك من خلال حديثي مع من سبقني من اللاعبين الهولنديين لخوض التجربة في الملاعب القطرية مثل فرانك دي بور واللاعب الحالي لفريق الخريطيات صديقي أنور ديبا حيث حدّثاني كثيراً عن قطر، بصراحة وجدت أن الدوري منظم بشكل مميز كما أن أرضية الملاعب التي نلعب عليها المباريات من أفضل ما شاهدت خلال مسيرتي".

وتطرق شنايدر في حديثه عن غياب منتخب بلاده المفاجئ عن نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا قائلًا "إنها خيبة أمل ليس فقط لهولندا بل لكل مشجع للكرة الهولندية في العالم، لقد لعبنا الأدوار الأولى في آخر بطولتين والآن نحن خارج المنافسة، إنه أمر معيب وآمل أن نعوض بالتأهل إلى كأس العالم 2022 في قطر".

وفيما يتعلق بالمفاضلة بين الثنائي الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو، قال شنايدر"في السابق كنت أقول أن كريستيانو أفضل لأن ميسي يلعب في برشلونة حيث أسلوبهم مبني حوله ويساعده، لكن الآن أريد أن أعترف بأن ميسي هو الأفضل عند مقارنته برونالدو." 

وأعلن شنايدر أمس الأحد اعتزاله اللعب الدولي بعدما خاض مع منتخب بلاده 133 مباراة دولية، إضافة إلى 15 مباراة أخرى ضمن الفئات السنية المختلفة ليصبح أكثر من حمل شارة القيادة طوال 15 عامًا، متفوقًا على العديد من أساطير كرة القدم الهولندية.

أما على صعيد الأندية، فإنجازات سنايدر مع جميع الأندية التي قام بتمثيلها لا تعد ولا تحصى، حيث أنه لم يلعب لناد خلال مشواره الكروي دون أن ينجح في التتويج معه ببطولات.

وحقق مع أياكس امستردام الهولندي بطولتي الدوري والكأس، كما فاز مع ريال مدريد ببطولتي الدوري وكأس السوبر الإسباني، ومع انتر ميلان الإيطالي حقق بطولات الدوري والكأس المحلية وكأس السوبر المحلي ودوري أبطال أوروبا وكأس العالم للأندية، وتوّج مع غلاطة سراي التركي بلقب الدوري المحلي.






التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.