الأربعاء 05 صفر / 23 سبتمبر 2020
11:05 م بتوقيت الدوحة

مفاوضات لتصدير مليون طن إلى السوق الإفريقي

«قطر للإسمنت» توزع 45 % نقداً

العرب- هداب المومني

الأحد، 25 فبراير 2018
«قطر للإسمنت» توزع 45 % نقداً
«قطر للإسمنت» توزع 45 % نقداً
صادق اجتماع الجمعية العامة العادية لشركة قطر الوطنية لصناعة الإسمنت أمس على مقترح مجلس الإدارة بتوزيع أرباح نقدية على المساهمين بنسبة 45 % من رأس المال، بواقع 4.5 ريال لكل سهم.

 وقال سالم بن بطي النعيمي رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب، إن إنتاج الشركة من الإسمنت العادي والمقاوم بلغ حوالي 3.5 مليون طن خلال العام الماضي، مقابل حوالي 3.7 مليون لسابقه، فيما زاد إنتاج الرمل المغسول إلى 9.1 مليون طن، مقابل 8.8 مليون لسابقه، وزاد إنتاج كربونات الكالسيوم إلى حوالي 40 ألف طن، مقابل 37.4 ألف لسابقه.

أشار النعيمي إلى أن إيرادات المبيعات من الإسمنت والرمل المغسول وكربونات الكالسيوم بلغت حوالي 1.03 مليار ريال، مقابل حوالي 1.14 مليار ريال في العام السابق.

وقّدر النعيمي، حقوق المساهمين بحوالي 3.14 مليار ريال، مقابل حوالي 3.1 مليار بنهاية العام السابق، مشيراً إلى أن الأرباح الصافية بلغت حوالي 327 مليون ريال، مقابل حوالي 475 مليوناً لعام 2016.

ويعزو النعيمي انخفاض الأرباح الصافية إلى الأوضاع الاقتصادية العامة التي أدت إلى انخفاض معدلات الطلب المتوقعة للإسمنت، فضلاً عن المنافسة في السوق المحلي، مما دفع الشركة إلى تخفيض أسعار بيع الإسمنت في أبريل 2017.

وفي ردّه على استفسارات المساهمين، قال النعيمي: «إنه في حالة تحقيق الشركة فائضاً في إنتاجها سيتم التوجه إلى التصدير، كاشفاً النقاب عن وجود مفاوضات لتصدير مليون طن إلى السوق الإفريقي».

وحول أهم إنجازات الشركة في العام الماضي، قال النعيمي إن الشركة تدعم النهضة العمرانية في البلاد، وذلك بتلبية احتياجات السوق من الإسمنت بأنواعه والرمل المغسول بمواصفات عالية الجودة وأسعار تنافسية، بالإضافة إلى المحافظة على إيرادات الشركة من المبيعات، بالاستغلال الأمثل للطاقة الإنتاجية المتاحة، والاستفادة القصوى من فرص الطلب في السوق المحلي.

وأشار إلى أن قطر للإسمنت تمكنت من تخفيض تكاليف الإنتاج بالتعاقد مع مزودي الخدمة لتوفير العمالة العادية وبعض العمالة الفنية، مما أدى إلى ترشيد التشغيل وتخفيض تكاليف الإنتاج بنسبة مقدرة، كما استكملت الاختبارات الصناعية لطاحونتي الإسمنت بالمصنع الجديد، حسب الطاقة التصميمية للطاحونتين والتي تزيد على 5 آلاف طن إسمنت في اليوم.

خطط

وحول الخطط المستقبلية للعام 2018، أكد رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب مواصلة دور الشركة الفاعل في دعم النهضة العمرانية في البلاد، وتلبية احتياجات السوق من منتجاتها عالية الجودة وأسعارها التنافسية.

كما أشار إلى تشغيل مصنع الإسمنت رقم (5)، خلال النصف الأول من هذا العام، مما سيزيد الطاقة الإنتاجية للشركة بحوالي 5500 طن إسمنت في اليوم، وكذلك تنويع إنتاج الشركة من الإسمنت، لتوفير احتياجات السوق المحلي، واستغلال فرص التصدير المتاحة إلى الخارج.

كما نوّه بأهمية الاستفادة القصوى من الطاقة المتاحة لإنتاج الرمل المغسول وكربونات الكالسيوم، لتلبية احتياجات السوق المحلي المتوقعة، تحقيقاً لأهداف الشركة المخططة، وتعزيز التزام الشركة بحماية البيئة والمحافظة على الموارد الطبيعية، واستمرار التعاون المثمر مع السلطات المختصة، بالإضافة إلى تحفيز القوى العاملة الوطنية للالتحاق بالخدمة لدى الشركة، ومتابعة تأهيل العمالة القطرية في جميع المجالات.






التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.