الثلاثاء 22 صفر / 22 أكتوبر 2019
12:49 م بتوقيت الدوحة

مع ثلاثة مسافرين في رحلة واحدة

ضبط 23 كيلو جرام حشيش بجمارك مطار حمد

الدوحة- العرب

السبت، 17 فبراير 2018
ضبط 23 كيلو جرام حشيش بجمارك مطار حمد
ضبط 23 كيلو جرام حشيش بجمارك مطار حمد
تمكن مفتشوا الهيئة العامة للجمارك من ضبط  كمية كبيرة من مادتي (الحشيش) و(الماريجوانا) الممنوعة ، تبلغ أوزانها 22.7 كيلوجرام من مادة الحشيش المخدرة و 5 كيلوجرام من مادة الماريجوانا المخدرة  ، وذلك بجمارك مطار حمد الدولي وبالتعاون مع قسم جناح الأثر بوزارة الداخلية .

وقد تفضل سعادة السيد أحمد بن عبد الله الجمال رئيس الهيئة العامة للجمارك بتكريم ستة موظفين من جمارك مطار حمد الدولي ، على جهودهم في تحقيق هذه الضبطيات ،  موجهاً الشكر لهم لما بذلوه من جهود واضحة في كشف وإحباط كمية كبيرة من المواد المخدرة .

وأشار سعادة رئيس الهيئة لدى تكريمه للمفتشين المتميزين الى ان الهيئة تحذر باستمرار من تسول له نفسه الحاق الضرر بالبلاد عبر ادخال المواد المخدرة بكافة أشكالها بأن موظفي الجمارك لهم بالمرصاد ، موضحاً ان الهيئة لديها برامج تدريب نوعية عالية المستوى لتعزيز قدرات المفتشين في الاشتباه وكشف الممنوعات بما يحقق دقة رصد وتفتيش كل ما يدخل الى داخل الدولة .

جاءت ضبطية مخدر الحشيش عبر ثلاث مسافرين على متن رحلة جوية مباشرة من أحد الدول الأسيوية ، حيث قام المهربون بتقسيم الكمية على أربعة حقائب تنوعت أوزان ما تحتويه من مادة الحشيش ما بين 8 كيلوجرام  و6.5 كيلوجرام و 4.7 كيلوجرام و3.5 كيلو جرام  ، وكانت جميعها مخبأة بجيوب سرية في الحقائب وبعضها في أماكن تم تصميمها لاحتواء المادة الممنوعة بشكل تبدو وكأنها جزء من هيكل الحقيبة .

وجاءت عملية الضبط من خلال اشتباه الموظف الجمركي بأحد المسافرين وقيامه بإجراءات التفتيش المطلوبة مع التنسيق السريع مع قسم الجوالة الجمركية  ليتم متابعة باقي المسافرين والتحفظ على حقائبهم بعد تفتيشها واستخراج الممنوعات منها ، كما قام قسم جناح الأثر بوزارة الداخلية بالتعاون مع الجمارك في ضبط إحدى الحقائب التي كانت تحتوي على جزء من هذه الشحنة من مادة الحشيش .

وتأتي ضبطية مادة الماريجوانا المخدرة من خلال اشتباه المفتشة الجمركية بمطار حمد الدولي في أحد المسافرين والتدقيق على حقيبته اليدوية لتستخرج منها كمية من المادة المخدرة يبلغ وزنها 5 كيلوجرام مقسمة بالتساوي على حقيبتين ، وقد تم ضبط الكمية وعمل محضر الضبط والتنسيق مع الجهات المعنية لاستكمال باقي الاجراءات المطلوبة .

وتوجه السيد عجب منصور القحطاني مدير إدارة جمارك مطار حمد الدولي بالشكر الى المفتشين أصحاب الضبطيات على جهودهم وتفانيهم في العمل والذي نتج عنه اكتشاف هذه الضبطيات المميزة ، كما توجه بالشكر الى الجهات الحكومية الشريكة على تعاونها الدائم في تعزيز سبل اكتشاف هذه الممنوعات بكافة امكانياتها المتاحة .

وشدد على الدور الهام الذي قام به قسم الجوالة في السيطرة على كامل الشحنة وضبطها ، حيث تم تقسيمها على عدد من الحقائب على نفس الرحلة بهدف التمويه وإشغال الجمارك في حال تم ضبط أحدى هذه الحقائب في حين يتم تمرير الباقي وادخالهم الى الدولة .

ونوه  القحطاني ان العنصر النسائي من المفتشات العاملات بالهيئة العامة للجمارك أظهرن مهارة فائقة في الفترة الاخيرة ، ويتجلى ذلك من نسبة الضبطيات المميزة التي تمت على ايديهن ، وقد تنوعت الضبطيات التي قمن بالكشف عنها مما يؤكد قدرتهن على الاشتباه الصحيح واكتشاف الممنوعات قبل ان تدخل الى البلاد .












التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.