الثلاثاء 14 شوال / 18 يونيو 2019
10:21 ص بتوقيت الدوحة

في مقابلة مع موقع "أوبينيون إنترناسيونال" الفرنسي

وزير الخارجية: شعبنا مستعد للقتال دفاعاً عن سيادته.. ولن نخضع للنفوذ السعودي

باريس- وكالات

الخميس، 25 يناير 2018
سعادة نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني
سعادة نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني
أكد سعادة نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، أن الشعب القطري مستعد للقتال دفاعا عن سيادته.

وقال سعادته للموقع الإلكتروني الإخباري الفرنسي "أوبينيون إنترناسيونال" أن دولة قطر لن تكون "أبداً" في دائرة "النفوذ" السعودي.

وأضاف: "نحن مقتنعون بأن السعودية تريد قطر خاضعة لنفوذها، وهذا لن يحدث أبداً".. مشيرا إلى 
 أن "لقطر هويتها واستقلالها وتاريخها. إنها تتخذ قراراتها بكل استقلالية، وهذا الأمر غير قابل للتفاوض، وسيبقى كذلك في المستقبل".

وأوضح سعادة وزير الخارجية أن "هذه الطريقة لمحاولة كسرنا لن تجدي والشعب القطري مستعد للقتال دفاعاً عن سيادته، وعلينا الاستعداد لحماية شعبنا".. وتابع "لكننا نعتقد أن هذا هو الخيار الأخير وليس سوى السياسة والحوار سبيل لخروجنا من هذه الأزمة".

وحول اتخاذ الحوار والتفاوض نهجا لحل الأزمة قال سعادته "نحن مستعدون لحل دبلوماسي منذ بداية الحصار، شرط احترام سيادتنا والقانون الدولي. لكن هل السعوديون مستعدون للحوار والتفاوض؟ سنواصل التساؤل عن دوافعهم الحقيقية".

وكشف أن السياسة السعودية وراء مشاكل المنطقة قائلا "عندما ننظر إلى الوضع الإقليمي، ما يحدث في اليمن ولبنان، نرى أن السياسة السعودية زعزعت استقرار المنطقة وليس قطر، لذلك نعتقد أنه يجب أن تكون لدينا رؤية شاملة، وأن نجد الحلول للنزاعات في منطقتنا عبر الحوار، وليس بالتهديد كما نعيش حالياً".

للاطلاع على الحوار كاملا اضغط هنا 

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.