الأحد 17 رجب / 24 مارس 2019
07:02 م بتوقيت الدوحة

مغردون كويتيون يردون على تركي آل الشيخ بـ #محشوم_خالد_الروضان

1236

الدوحة- العرب

الإثنين، 22 يناير 2018
مغردون كويتيون يردون على تركي آل الشيخ بـ #محشوم_خالد_الروضان
مغردون كويتيون يردون على تركي آل الشيخ بـ #محشوم_خالد_الروضان
دشنَّ مغردون كويتيون، وسما حمل عنوان "#محشوم_خالد_الروضان"، على موقع التدوين المُصغر "تويتر"، ردا منهم على تغريدات ووسما مسيئا دشنه الوزير المستشار في الديوان الملكي السعودي "تركي آل الشيخ" ، تطاول من خلالها وتعرض بالإساءة لسعادة السيد خالد ناصر الروضان، وزير التجارة والصناعة، ووزير الدولة لشؤون الشباب الكويتي.

وكتب المغردون منتقدين إساءة "آل الشيخ"، حيث كتب مغرد قائلا: "قالوا الفنان يجب أن يكون صاحب رسالة ... إلا فناني الأمراء والمشيخة .. فهم ليسوا سوى مرتزقة مطبلين .. رسالتهم الإنبطاح لسلطة المرتزق الأكبر".

وكتب أحد المغردين، "وزير دولة و ضمن وفد رسمي، يُوصف بالمرتزق!! لمجرد الشكر الذي قدمه لـ #تميم_المجد لموقفه الداعم للرياضة الكويتية!! أي إنحدار وأي فجور في الخصومة وصلنا إليه في خليجنا.. كم أنتِ كبيرة يا #كعبة_المضيوم، فوالله يوماً بعد يوم يزداد معدنكم الأصيل لمعاناً كقيادة وشعب".

وأضاف: "قلة الأدب والوقاحة الذي يتمتع بها المدعو #تركي_الشيخ ليست مستغربه منه! ولكن المستغرب أن يمثل الشباب السعودي الشقيق هذا التافه!"


وكتب آخرون: "الروضان وزير شايف خير وعايش بنعمة ... لكن احنا نعرف من المرتزق ياتوتو وناسة".

إلى جانب العديد من التغريدات التي دافعت عن الوزير الكويتي، وانتقدت الإساءة من تركي آل الشيخ، معتبرين أنه يسيء للمملكة قبل إساءته لمسؤولين رسميين في دولة جارة وشقيقة".











وكان آل الشيخ كتب على حسابه الرسمي بموقع التدوين المصغر "تويتر"، تدوينة اتهم فيها الروضان باستخدام منصبه للإرتزاق والوقوف أمام الحقائق المثبتة، مشيرا إلى أن زيارته للدوحة ولقاءه بحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، لن تضر علاقة السعودية والكويت، وأن حديثه يمثله شخصيا، في إساءة واضحة وصريحة لشخص سعادة الوزير خالد الروضان.

من جهته كان الوزير الروضان، أشاد بقطر، ودورها في المجال الرياضي، قائلا إن "هناك مجالات مختلفة للتعاون معها والاستفادة من الخبرات القطرية التي تضم خبرات رياضية متطورة". وأكد الروضان حرص القيادة السياسية في الكويت على تطوير العلاقة مع قطر في المجال الرياضي.

يذكر أن صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، قد استقبل في مكتبه بقصر البحر صباح أمس، وفداً كويتياً برئاسة سعادة السيد خالد ناصر الروضان، وزير التجارة والصناعة، ووزير الدولة لشؤون الشباب.

وضم الوفد كلاً من: الدكتور حمود الفليطح، مدير الهيئة العامة للرياضة، والشيخ حمود المبارك الصباح، نائب المدير العام لشؤون الإنشاءات والصيانة بالهيئة العامة للرياضة، والشيخ أحمد اليوسف، رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم، والشيخ فواز مشعل الصباح، نائب رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم، وعدد من المسؤولين والشخصيات الرياضية الكويتية. 

وقد أعرب الوفد عن خالص شكرهم وتقديرهم لسمو الأمير المفدى على ما قدمته دولة قطر من دعم ومساندة للرياضة الكويتية، ساهم في رفع الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» الإيقاف عن كرة القدم الكويتية الشهر الماضي، وعلى موافقة دولة قطر على نقل «خليجي 23» للكويت، بناءً على رغبة دولة الكويت، وعلى تسخير دولة قطر كافة إمكاناتها لإنجاح أهم حدث رياضي في مجلس التعاون الخليجي.


التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.