الإثنين 22 رمضان / 27 مايو 2019
08:27 ص بتوقيت الدوحة

الأسبوع القادم ...متاحف قطر تختتم آخر معارض العام الثقافي "قطر- ألمانيا 2017"

الدوحة - قنا

الأحد، 14 يناير 2018
. - معارض العام الثقافي قطر- ألمانيا 2017
. - معارض العام الثقافي قطر- ألمانيا 2017
تختتم متاحف قطر يوم السبت القادم معرضها الفني البارز "رؤى ألمانية روائع معاصرة من مجموعة دويتشه بنك" المقام بمبنى مطافئ: مقر الفنانين، ليُسدل الستار بذلك على آخر فعاليات العام الثقافي "قطر - ألمانيا 2017" . 

ويضم المعرض مقتنيات من مجموعة "دويتشه بنك"، وهي واحدة من أهم مجموعات الفن المعاصر المملوكة لمؤسسة تجارية على مستوى العالم. 

وتزيد محتويات المعرض عن 100 قطعة فنية تتنوع بين اللوحات والصور والرسومات التي أبدعها 27 فنانًا، وجميعها أعمال تلقي الضوء على مسار الفن الألماني وتطوره عبر السنين وتحديدًا منذ ستينيات القرن الماضي حتى عصرنا الحاضر، لتوثق بذلك حقبة زمنية مهمة في التاريخ الألماني. 

وتنتمي الأعمال التي يضمها المعرض لأسماء فنية مرموقة مثل جوزيف بويس وعدد من الفنانين التعبيريين الجُدد في مقدمتهم جورج بازلتز، وماركوس لوبيرتز، ومصوّرين ينتمون لمدرسة دوسلدورف من بينهم أندرياس غورسكي، وكانديدا هوفر، وتوماس روف، وفنانين من بينهم جينزكين، وروزماري تروكل، ومارتن كيبنبرغر. كما يضم أعمالًا للرسّام الرمزي الشهير نيو روش، إلى جانب عدد من الفنانين المعاصرين المميزين من بينهم كاثارينا غروس والمصوّرة أنيت كيلم. 

وحقق المعرض منذ افتتاحه نجاحًا كبيرًا بين الجمهور، ولاقى استحسانًا واهتمامًا واسعًا من أفراد المجتمع بفضل ثراء مقتنياته وبرنامجه التعليمي الذي أقيم على هامشه بالتعاون مع معهد جوته بهدف إثراء الزائرين بمعلومات متعلقة بالمعرض. 

وتعكس استضافة هذا المعرض التزام متاحف قطر برعاية المواهب الناشئة وتوفير مصدر إلهام للأجيال المقبلة من الفنانين وهواة جمع الفنون والجمهور بوجه عام. 

وبمناسبة قرب اختتام المعرض، قال السيد خالد الإبراهيم، المدير التنفيذي للتخطيط الاستراتيجي في متاحف قطر في تصريح اليوم، إن هذا المعرض، أحد المعارض المدهشة التي تلقي الضوء على مكانة وأهمية الثقافة والفنون الألمانية.. لافتا إلى أن متاحف قطر تركز على تنظيم معارض وأنشطة ذات مستوى عالمي من أجل تعزيز مكانة دولة قطر كوجهة ثقافية. 

يذكر أن برنامج العام الثقافي "قطر- ألمانيا 2017" هو أحد فعاليات برنامج العام الثقافي الذي أطلقته متاحف قطر عام 2012، بهدف تعزيز التفاهم بين دولة قطر والبلدان الصديقة وتشجيع شعوبهما على استكشاف أوجه الشبه والاختلافات الثقافية وفتح قنوات الحوار بينهما.

وأقيم العام الثقافي"قطر- ألمانيا 2017" بالشراكة بين متاحف قطر ومعهد جوته بمنطقة الخليج والسفارة الألمانية في الدوحة، وسفارة دولة قطر في ألمانيا.





التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.