الجمعة 15 رجب / 22 مارس 2019
04:59 م بتوقيت الدوحة

"أشغال" تطلق مباردة "تأهيل صغار المقاولين"

284

الدوحة - قنا

الإثنين، 08 يناير 2018
. - مسؤولو أشغال أثناء المؤتمر الصحفي (2)
. - مسؤولو أشغال أثناء المؤتمر الصحفي (2)
أعلنت هيئة الأشغال العامة "أشغال" عن إطلاق مبادرة "تأهيل صغار المقاولين"، بهدف إتاحة الفرصة للمستثمرين المحليين في قطاع المقاولات لتنفيذ مشاريع صغيرة تؤهلهم للعمل مستقبلاً بالمشاريع الاستراتيجية بالدولة.

وفي مؤتمر صحفي عقد اليوم للإعلان عن إطلاق المبادرة، قال المهندس سعود التميمي، مدير إدارة مشاريع الطرق بأشغال، إن المبادرة تتضمن تأهيل وتجهيز صغار المقاولين المحليين، وطرح مناقصات لعدد خمسة مشاريع صغيرة تتعلق بأعمال تحسين الطرق بمناطق جغرافية مختلفة بالدولة، الأمر الذي من شأنه تحقيق الميزة التنافسية وتنمية الاقتصاد الوطني ورفع مستوى وجودة تنفيذ هذه المشاريع.
 
وأوضح أن المشروعات تشتمل على أعمال تحسين الطرق في عدة مناطق من الدوحة الكبرى (المرحلة 6أ) ببلدية الدوحة، بالإضافة إلى أعمال تحسين الطرق في مناطق الريان (المرحلة 6أ)، بجانب أعمال تحسين الطرق في المناطق الشمالية (المرحلة 3-أ) التابعة لكل من بلديتي الشمال والخور والذخيرة، وأعمال تحسين الطرق في جنوب الدوحة الكبرى (المناطق 90 إلى 95 6أ) التابعة لبلدية الوكرة، وأعمال تحسين الطرق في بلديتي الظعاين وأم صلال. على أن تنتهي تلك المشاريع خلال 18 شهرا من بدء الأعمال. 

وأضاف المهندس التميمي بأن "أشغال" تهدف من خلال هذه المبادرة إلى دعم الكيانات الوطنية، من الشركات المحلية الجديدة التي لم يسبق لها العمل في هذا المجال مع الهيئة للمشاركة بمشاريع الطرق، وتقليل الاعتماد على شركات المقاولات الأجنبية، وذلك ضمن إجراءات عدة تتخذها الهيئة لدعم المنتج والمقاول والاستشاري القطري، وتأهيله للمنافسة في السوق المحلية ومستقبلاً بالسوق العالمية.. الأمر الذي يضع مسؤولية كبيرة على عاتق شركات المقاولات على اختلاف تصنيفها لتحقيق هذا الطلب ومواكبة النمو على أسس من الجودة والكفاءة. 

ولفت مدير إدارة مشاريع الطرق بأشغال إلى أن الهيئة تسهم من خلال مبادرة "تأهيل صغار المقاولين" في تنفيذ نهج الدولة في تنفيذ مشروعات البنية التحتية بالدولة من خلال الاعتماد على الخبرات الوطنية، إيماناً بأن المقاول المحلي المؤهل هو أحد أهم مقومات نجاح خطة التنمية المستقبلية.

من جانبه أوضح السيد غانم المنصوري، مدير إدارة العقود بالهيئة، أنه سيتم طرح المناقصات الخاصة بالمشاريع الخمسة على الموقع الالكتروني الخاص بهيئة الأشغال العامة وموقع المشتريات الحكومية، يوم الأحد 14 يناير 2018 على أن تتم ترسية مشروع واحد على كل مناقص لفتح الباب لأكثر عدد ممكن من المناقصين للمشاركة في هذه المبادرة.

وأضاف بأنه من أهم شروط المناقصة والتقديم أن تكون الشركة المتقدمة قطرية ومصنفة لدى إدارة المشتريات الحكومية بوزارة المالية بالدرجة الرابعة كمقاول طرق أو الدرجة الثالثة فما أعلى كمقاول مبان، كما لا يشترط وجود خبرة سابقة لهذه الشركات بمشاريع البنية التحتية مع هيئة الأشغال العامة.

يذكر أنه فيما يتعلق بتشجيع المنتجين والمقاولين المحليين وزيادة نسبة مشاركتهم في المشاريع، فقد قامت "أشغال" بتأهيل واعتماد 47 مصنعاً و54 منتجاً وطنياً في إطار مبادرة "تأهيل" منذ إطلاقها في يوليو 2017 حتى الآن، والتي تستهدف تأهيل المصانع الوطنية لإعطاء الأولوية للمصنعين القطريين والمنتج الوطني، كما سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة لتشجيع الاستشاريين المحليين من خلال مشاركتهم في عقود الإشراف على المشاريع.




التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.