الخميس 23 شوال / 27 يونيو 2019
02:04 ص بتوقيت الدوحة

نظمه نادي السباق برعاية خالد العطية

«ماك مان» يفوز بـ «داربي قطر الدولي»

الدوحة - العرب

الأحد، 31 ديسمبر 2017
«ماك مان» يفوز بـ «داربي قطر الدولي»
«ماك مان» يفوز بـ «داربي قطر الدولي»
تحت رعاية سعادة الدكتور خالد بن محمد العطية نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة لشؤون الدفاع، نظم نادي الفروسية أمس، سباق «داربي قطر الدولي» بمشاركة دولية كبيرة في عدد من الأشواط، وأقيم الشوط التاسع داربي قطر الدولي – الفئة الأولى – للخيل المهجنة الأصيلة لمسافة 2000 على المضمار العشبي، وأسفر عن فوز المهر الأحمر «ماك مان» ملك تاكيا شيماكاوا بالمركز الأول، والداربي الدولي مع المدرب الدوينو بوتي والخيال داريو فارجو لتحصد اليابان الداربي هذا العام على أرض قطر. وجاء في المركز الثاني المهر الأحمر «باريز» ملك عبداللطيف حسين زينل العمادي مع المدرب إبراهيم المالكي والخيّال إدواردو بدروزا، وفي المركز الثالث المهر الأحمر «بارفز» ملك داريوس ريسنج مع المدرب فالديمار هكست والخيّال مارك لرنر.
عقب السباق توج سعادة العميد الركن يوسف دسمال الكواري، رئيس الاتحاد الرياضي العسكري، الفائزين بالداربي، بحضور سعادة عيسى بن محمد المهندي، رئيس مجلس إدارة نادي السباق والفروسية، وناصر شريدة الكعبي مدير عام النادي.
وشهد السباق إقامة 8 أشواط أخرى، بينهما الشوطان السابع والثامن على الداربي الدولي للخيل العربية.
الشوط الأول
المخصص للخيل العربية الأصيلة من الإنتاج المحلي المبتدئة والفائزة بسباق مسافة 1850م، وللخيالة القطريين فقط، أسفر عن فوز الفرس الزرقاء «هجوى» مُلك سمو الشيخ محمد بن خليفة بن حمد آل ثاني بالمركز الأول بإشراف المدرب جوليان كولن جون سمارت وبقيادة الخيال علي خالد محمد المسلم. وجاء في المركز الثاني المهر الأحمر «زاخر المجد» ملك راشد علي محمد الصعاق المري بإشراف المدرب عبدالعزيز حمد عتيق المري وبقيادة الخيّال راشد علي الصعاق المري، وفي المركز الثالث الفرس الزرقاء «الرفيعة» ملك ناصر بن عبدالله خليفة العطية بإشراف المدرب حسين محمد عاشور وبقيادة الخيّال عبدالله حزام الصعاق.
وتَوج الفائزين بالشوط طالب الصعاق الخيال السابق؛ عضو لجنة المعتمدين بنادي الفروسية.
وخصص الشوط الثامن للخيل العربية الأصيلة من الفئة الثانية على داربي قطر الدولي لمسافة 2000 م وأسفر عن فوز المهر الأزرق «يزيد» ملك أم قرن مع المدرب البان ديميول والخيال اوليفيه بليه بالمركز الأول، وحل ثانياً المهر الأزرق «ابراز» ملك سمو الشيخ محمد بن خليفة آل ثاني مع المدرب جوليان سمارت والخيّال تيو باشولو الذي حقق المركز الثاني، وجاء ثالثاً المهر الأشقر «شبيه الريح» ملك سمو الشيخ محمد بن خليفة آل ثاني مع المدرب جوليان سمارت والخيّال كارلو فيوتشي.
الشوط السابع
داربي قطر للخيل العربية الأصيلة، عمر 3 سنوات فقط، من الفئة الثالثة، لمسافة 1600م، أسفر عن فوز المهرة الشقراء «إيستر دو فوست» ملك خليفة بن شعيل بن خليفة الكواري بالمركز الأول، بإشراف المدرب جاسم محمد غزالي جهرمي وبقيادة الخيال هاري بنتلي، وجاء في المركز الثاني المهر الأشقر «الكبير» ملك أم قرن بإشراف المدرب ألبان إيلي ماري دو ميول وبقيادة الخيّال ستيفان لاجادج، وفي المركز الثالث المهرة الحمراء «الداودية» ملك الشقب ريسنغ بإشراف المدرب حسين محمد عاشور وبقيادة الخيّال فالح بوغنيم. وتوّج الفائزين بهذا الشوط بيتر شامبرن نائب رئيس البعثة بالسفارة البريطانية لدى دولة قطر. وتوج الفائزين بهذا الشوط، بيتر شامبرن نائب رئيس البعثة بالسفارة البريطانية لدى دولة قطر.
الشوط الثاني
المخصص للخيل المهجنة الأصيلة المبتدئة، الدرجة 6، لمسافة 1850م، أسفر عن فوز الجواد الأحمر «أوف هي غوز» ملك سمو الشيخ محمد بن خليفة بن حمد آل ثاني بالمركز الأول، بإشراف المدرب جوليان كولن جون سمارت وبقيادة الخيال تيو باشولو، وجاء في المركز الثاني المهر الأشقر «رتش هستوري» ملك حمد أحمد حسن المالكي الجهني وهو المدرب أيضاً وبقيادة الخيّال مارك لرنر، وفي المركز الثالث المهر الأحمر «المقدام» ملك سعيد محمد شافي آل شافي بإشراف المدرب زهير محسن زهير مكي وبقيادة الخيّال جيرالد أفرانش.
الشوط الثالث
المخصص للخيل المهجنة الأصيلة من الإنتاج المحلي، تكافؤ تصنيف 80 وأقل، لمسافة 1600م، أسفر عن فوز المهر الأزرق «شيداد» ملك المهندس أسامة عمر إسماعيل الدفع، بالمركز الأول وبإشراف المالك نفسه وبقيادة الخيال جيرالد أفرانش.
وجاء في المركز الثاني المهر الأشقر «الوطن» ملك علي بن ثامر علي المحشادي بإشراف المدرب زهير محسن زهير مكي وبقيادة ‏الخيال مارفين سيورلاند، وفي المركز الثالث المهر الأشقر «العيار» ملك راشد بن مبارك الجفالي النعيمي بإشراف المدرب ماجد مهدي ‏سيف الدين وبقيادة الخيّال دارين وليمز‎.‎
الشوط الرابع
المخصص للخيل المهجنة الأصيلة، تكافؤ تصنيف 75 – 95، الدرجة 3، لمسافة 1400م، أسفر عن فوز الحصان الأشقر «سير جاي بورتيوس» ملك مربط إنجاز بالمركز الأول، بإشراف المدرب محمد جاسم غزالي جهرمي وبقيادة الخيال هاري بنتلي.
وجاء في المركز الثاني المهر الأحمر «وار أوردر» ملك سمو الشيخ محمد بن خليفة بن حمد آل ثاني بإشراف المدرب ستيفانو إبيدو وبقيادة الخيّال كارلو فيوتشي، وفي المركز الثالث المهرة الحمراء «سكند لايف» ملك مربط الجريان بإشراف المدرب حسين محمد عاشور وبقيادة الخيّال فاكلاف ياناتشك.
الشوط الخامس
المخصص للخيل العربية الأصيلة من الإنتاج المحلي، عمر 3 سنوات فقط، لمسافة 1600م، أسفر عن فوز المهر الأزرق «راقي» ملك حسن علي حسن المطوي، بالمركز الأول بإشراف المالك نفسه وبقيادة الخيال مارك لرنر. وجاء في المركز الثاني المهر الأحمر «سعد» ملك خليفة بن شعيل بن خليفة الكواري بإشراف المدرب جاسم محمد غزالي جهرمي وبقيادة الخيّال هاري بنتلي، وفي المركز الثالث المهر الأزرق «أربد» ملك مربط الجريان بإشراف المدرب حسين محمد عاشور وبقيادة الخيّال تيو باشولو.
الشوط السادس
داربي قطر للخيل المهجنة الأصيلة من الإنتاج المحلي، عمر 3 سنوات فقط، لمسافة 1850م، أسفر عن فوز المهر الأحمر «جلمود» ملك أم قرن، بالمركز الأول بإشراف المدرب ألبان إيلي ماري دو
ميول وبقيادة الخيال جون باتيستي هاميل.
وحل في المركز الثاني المهر الأحمر «اللوسيل» ملك مربط الجريان بإشراف المدرب هادي ناصر راشد الرمزاني وبقيادة الخيّال فالح بوغنيم.
وفي المركز الثالث المهر الأزرق «سندان» ملك أحمد سلطان أحمد الجابر بإشراف المدرب عبدالله سلطان أحمد الجابر وبقيادة الخيّال تيو باشولو.
وتوج ناصر بن شريدة الكعبي، الفائزين بهذا الشوط.

مشاركة جيدة لـ «فرسان المستقبل»
محمد جمعة يظفر بالمركز الأول في «السابق»

توج سعادة عيسى المهندي، الخيالة الفائزين بالمراكز الأربعة الأولى في بطولة (السابق) التي أقيمت ضمن فعاليات الداربي بمشاركة الخيالة القطريين. وحصل على المركز الأول محمد عبد الله جمعة، وحل ثانياً عبد الله راشد الأدغم، وجاء ثالثاً محمد طايس الجميلي، ورابعاً عبد الهادي حمد المري.
وتوج كل من العميد الركن يوسف دسمال رئيس الاتحاد الرياضي العسكري وسعادة عيسى بن محمد المهندي رئيس مجلس إدارة نادي الفروسية وناصر شريدة الكعبي مدير عام النادي، الفرسان الصغار الذين شاركوا في سباق فرسان المستقبل الذي أقيم ضمن فعاليات داربي قطر الدولي. وشارك في السباق كل من الفرسان عمير حسن القحطاني، وعيسى عبد الله الجميلي، وسلطان سالم النعيمي، ومحمد أمجد الجميلي، ومحمد حسن المطوي، ونواف محمد القحطاني، وجابر عبد الله الجميلي، وسالمين خالد السويدي وسعد أمجد الجميلي ومبارك حسن المطوي

إشادة من رئيس الاتحاد الرياضي العسكري
أشاد العميد الركن يوسف دسمال -رئيس الاتحاد الرياضي العسكري- بالمستوى المتطور الذي تشهده السباقات القطرية؛ التي قال إنها أصبحت ذات سمعة عالمية. وأضاف قائلاً: «الفروسية القطرية -بفضل الاهتمام الكبير الذي تحظى به من الدولة- حققت العديد من النجاحات المتميزة في جميع النواحي الفنية والتنظيمية، وفي المشاركات الخارجية، فهناك العديد من ملاك الخيل القطريين حققوا نتائج متميزة خارجياً».
وتابع رئيس الاتحاد الرياضي العسكري؛ عقب مشاركته في تتويج الفائزين بالشوط الرئيسي في السباق قائلاً: «الأجواء التي أقيمت فيها منافسات الديربي كانت جميلة ومثيرة، وشهدت جميع الأشواط إثارة كبيرة، وقد حظيت بمتابعة كبيرة من الجماهير».

المهندي: «الداربي» لم يتأثر بالحصار
عبّر سعادة عيسى بن محمد المهندي عن ارتياحه للختام لداربي قطر الدولي، مشيراً إلى أن الحضور الجماهيري الكبير منح الحدث بعداً جميلاً.
وقال رئيس مجلس إدارة نادي السباق والفروسية: «المشاركة كانت قوية للغاية، وانتهت بمفاجأة بفوز مشارك من خارج المنطقة، وهذا في حد ذاته مؤشر قوي على أن قطر تجذب الخيل العالمية».
وأضاف: «نجحنا بتوفيق الله في تطوير الداربي هذا العام على الرغم من الظروف السياسية التي نمر بها، ولم نتأثر أبداً بالحصار الذي نتعرض له، وإنما على العكس كانت المشاركات أقوى والجوائز والحضور أفضل من أي عام مضى، وهو ما يدل على سمعة قطر العالمية في سباقات الخيل».
وتابع المهندي: «فوز خيل من الخارج يثري السباقات المحلية ويساعد أكثر في انتشار السمعة المميزة لنا على المستوى العالمي، ويساعد في نفس الوقت على مزيد من الاحتكاك للمدربين أو المنتجين المحليين، كما أنه يعد حافزاً للمُلّاك القطريين في إحداث التطور المطلوب، خاصة أنه من أهدافنا رؤية خيول قطرية تفوز بسباقات في أوروبا».

تاكاشي: فوزنا يشجعنا على الحضور إلى قطر

عبّر الياباني تاكاشي توداما، عقب تسلّمه جائزة الشوط الرئيسي نيابة عن مواطنه تاكيا شيماكاوا مالك المهر الأحمر «ماك مان»، عن سعادته الكبيرة بالفوز بلقب جائزة «داربي قطر الدولي»، بعد فوز «ماك مان» بالمركز الأول في الشوط الرئيسي اليوم، بعد منافسة قوية مع 14 رأساً من الجياد القوية.. ومشيراً إلى أن المنافسة كانت صعبة، والفوز لم يأت بسهولة. ورغم المشاركة للمرة الأولى في قطر، فإن الحظ كان حليفاً لهم في أول ظهور في السباقات القطرية. وأكد أن فوزهم اليوم يمنحهم مزيداً من التشجيع والحرص على المشاركة في السباقات الكبيرة التي تُقام في قطر.
وأشاد بالتنظيم الجيد من قبل نادي السباق والفروسية، الذي وفر كل سبل الراحة لكل من جاء للمشاركة في هذا السباق من خارج قطر.
وقال: «لقد شاهد اليوم سباقات قوية في جميع الأشواط التي أُقيمت في (الداربي)، والمستوى الذي ظهر في هذه السباقات يدل على تطور الفروسية القطرية، وعلى أنها تشهد المزيد من الرعاية والدعم من القائمين على أمرها».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.