الجمعة 21 ذو الحجة / 23 أغسطس 2019
10:17 ص بتوقيت الدوحة

منشآت الضيافة تتلافى التحديات مواصلة مسيرتها الإيجابية

نسب إشغال الفنادق تقفز فوق %70 خلال 2017

ألفت أبو لطيف

الأحد، 31 ديسمبر 2017
نسب إشغال الفنادق تقفز فوق %70 خلال 2017
نسب إشغال الفنادق تقفز فوق %70 خلال 2017
أنهت دور الضيافة القطرية العام الحالي بنسب إشغال عامة ممتازة، تراوحت بين 50 إلى أكثر من 70 %، مسجلة معدلات عالية وصلت إلى 100 % في المواسم النشطة كالعطلات والأعياد والإجازات المدرسية.
أكد مديرون في تلك الفنادق لـ «العرب» أن القطاع الفندقي المحلي حقق نتائج ممتازة خلال العام الجاري نظراً للأنشطة والفعاليات التي شهدتها الدوحة، وذلك بفضل الجهود الترويجية التي قامت بها الهيئة العامة للسياحة لتسويق قطر باعتبارها وجهة سياحية مرغوبة من قبل السياح القادمين من مختلف دول العالم، إلى جانب التوسعات المهمة التي قامت بها الخطوط الجوية القطرية في شبكة عملياتها التشغيلية في القارات الخمس، ما جعل قطر تحتل مكانة مرموقة على خريطة السياحة الدولية.
نجاح
أكد شادي القاسم مدير عام فندق «ذي افينيو» الدوحة أن عام 2017 شهد نجاحاً كبيراً بكل المقاييس؛ حيث أثبت الفندق مكانته على خريطة الضيافة المحلية وحقق جملة من الإنجازات النوعية، مشيراً إلى أن الفندق سجل نسب إشغال عامة وصلت إلى أكثر من 70 % على مدار العام وحقق معدلات إشغال بنسبة 100 % في الأعياد ومواسم الإجازات. مبيناً أن الإدارة تتطلع إلى العام المقبل باستراتيجية وخطط تشغيلية نوعية تزيد من معدل إشغاله وتجعله محط أنظار سياحة الأعمال والسياحة الدولية الوافدة إلى الدولة.
تطور
وأثنى المدير العام على الجهود التي تقوم بها الهيئة العامة للسياحة ودورها الفاعل في دفع عجلة تطور مسيرة القطاع الفندقي والترويج لمكونات المنتج الضيافي في جميع الأسواق المهمة للسياحة والأعمال، مؤكداً أن الفندق من أول الداعمين لجهود الهيئة للارتقاء بصناعة السياحة والضيافة المحلية.
خدمات
من جانبه أكد مدير فندق ومنتجع فريج شرق الدوحة بلال القادري، أن عام 2017 يعتبر من الأعوام المميزة بالنسبة للفندق من حيث نسب الإشغال في الغرف والمطاعم؛ حيث وصلت نسب الإشغال العامة على مدار العام إلى 60 %، مشيراً إلى أن فندق فريج شرق يتميز بانفراده بتقديم تجربة إقامة فاخرة بالإضافة إلى تنظيم عدد من مهرجانات المأكولات العالمية ما جعله وجهة جاذبة لنخبة المجتمع القطري.
ترويج
وأكد القادري حرص الفندق على تقديم الدعم الكامل للهيئة العامة للسياحة باعتبارها الجهة المنوط بها تنظيم وترتيب مكونات صناعة السياحة والترويج للدوحة وللمنتج الفندقي القطري في جميع المعارض العالمية، موضحاً أن شرق مرافق دائم لكل الفعاليات التي تشارك فيها الهيئة في جميع الملتقيات الدولية.
نمو
وتوقع القادري أن يشهد عام 2018 نمواً كبيراً على مستوى سوق الضيافة المحلية؛ وذلك نظراً لواقع المنافسة الذي يفرضه القطاع الفندقي المتجدد بمختلف تصنيفاته خاصة مع انضمام جملة من العلامات التجارية إلى السوق المحلي، الأمر الذي يصب في مصلحة قطاع الضيافة.
دعم
بدوره أكد مدير عام فندق «مرسى ملاذ كمبينسكي الدوحة» وسام سليمان، أن عام 2017 كان نوعياً، وقد حقق فيه الفندق سلسلة من النجاحات والإنجازات التي أسهمت في ترسيخ مكانته في السوق المحلية؛ وذلك نظراً لموقعه الاستراتيجي وخدماته المتماشية مع المعايير والمواصفات الدولية، الأمر الذي جعله أحد أبرز الفنادق بالنسبة للمواطنين والمقيمين وبالنسبة للعديد من المؤسسات والهيئات القطرية.
مواسم
وأشاد سليمان بالدور المهم الذي تلعبه الهيئة العامة للسياحة في دعم عمل فنادق الدوحة، ومنها فندق «مرسى ملاذ كمبينسكي» الذي يقفل عامه الحالي على نسب إشغال عامة مميزة وصلت إلى 52 %، لافتاً إلى أن المواسم المرتفعة في الأعياد والإجازات سجلت معدلات وصلت إلى 100 %. وأكد المدير العام أن فندق «مرسى ملاذ كمبينسكي» حريص على تقديم كل الدعم المطلوب منه لتعزيز جهود الهيئة العامة للسياحة الترويجية، من خلال المشاركة بجميع الفعاليات والأنشطة والمعارض التسويقية العالمية.
ضيافة
بدوره ذكر رامي الجعبري، مدير عام فندق «اماري الدوحة» أن الأخير حقق نسب إشغال ممتازة خلال العام 2017، وسيقفل على نسبة إشغال تصل إلى 50 %، لافتاً إلى أن العام المقبل سيشهد نمواً لافتاً في سوق صناعة الضيافة القطرية التي تتميز بقدرات مهمة لاستقطاب الضيوف والسياح. مشيراً إلى التنسيق الكامل مع الهيئة العامة للسياحة في التعريف بمفردات جودة المنتج الفندقي المحلي في المعارض الدولية كافة.
نتائج
وبيّن سعيد حيدري، مدير عام فندق «شيراتون جراند الدوحة»، أن الأخير خرج بنتائج مميزة من عام 2017، خاصة أنه يعدّ من أبرز فنادق الدوحة وأكثرها جذباً للفعاليات والزوار؛ وذلك نتيجة خدماته الخاصة للأفراد والمؤسسات. مشيراً إلى أن الفندق سجل نسبة إشغال وصلت إلى 57 % وذلك بشكل عام، لافتاً إلى أن الفترات النشطة والأعياد والإجازات سجلت نسب إشغال وصلت 100 %، ومؤكداً أن السوق القطري سوف يشهد نمواً قوياً خلال عام 2018 المقبل، مدعوماً باستراتيجية استقطاب السوق القطري لشركات عالمية جديدة تعزز بقدرتها التشغيلية نشاط القطاع الفندقي المحلي.
برامج
أكد مدير إدارة المبيعات والتسويق في فندق «الشعلة الدوحة» أمين الدراوشة أهمية الجهود التي قامت بها الهيئة العامة للسياحة لتعزيز نسب إشغال الفنادق المحلية وسلسلة البرامج والخطط التي دعمت القطاع الفندقي، مبيناً أن الهيئة دعمت عمل القطاع الفندقي من خلال برامج وخطط وأنشطة لها انعكاساتها الإيجابية على المنشآت السياحية كافة. ولفت الدراوشة إلى أن فندق الشعلة الذي يعتبر وجهة الفرق الرياضية سجّل نسب إشغال مميزة على مدار العام 2017 وصلت إلى 69 %.
مشيراً إلى أن هذه النسبة عامة وتختلف بشكل موسمي حسب الفعاليات الحاصلة في الدولة من أنشطة ومهرجانات وفعاليات وأعياد أو إجازات.
معايير
أكد مدير عام «فريزر سويتس الدوحة» مصطفى حنيني، أن نتائج العمل الفندقي تختلف من عام إلى آخر طبقاً لمعطيات وحركة السوق.
لافتاً إلى أن سوق الدوحة سجل خلال العام 2017 نتائج جيدة جداً، وأن الفندق حقق معدلات إشغال عامة مرضية وصلت إلى 62 %. مبيناً أن هذه النسبة تختلف من موسم إلى آخر، مشيراً إلى أن فندق «فريزر سويتس» الذي يعدّ واحداً من أبرز فنادق الدوحة يعمل دائماً بوتيرة متسارعة ومواكبة للقطاع الفندقي العالمي، سواء من حيث الخدمات أو من حيث آلية الترويج والتسويق التي يتبعها في تفعيل أدائه.
حركة
وتوقع حنيني أن يشهد عام 2018 المقبل نمواً لافتاً وحركة نشطة بفضل التحديث المستمر لخدماته وعروضه الاستثنائية التي تستهدف الأسواق السياحية العالمية، فضلاً عن استضافة الدوحة سنوياً لعدد من الأحداث الدولية والمؤتمرات والفعاليات والمهرجانات التي تستقطب أعداداً كبيرة من الزوار والضيوف، ما دعم موقع
قطر على خريطة الضيافة العالمية.
تفعيل
وقدّر حنيني الجهود الكبيرة التي تبذلها الهيئة العامة للسياحة في سبيل تفعيل جملة من الآليات للارتقاء بالعمل السياحي والفندقي والترويج له في المعارض والملتقيات الدولية، الأمر الذي أسهم بإيجابية في استقطاب أعداد كبيرة من الضيوف وتحقيق الاستفادة القصوى للقطاع الفندقي، مؤكداً أن فندق «فريزر سويتس» سوف يدعم جهود الهيئة العامة للسياحة الترويجية من خلال المشاركة في كل الفعاليات التسويقية التي تهدف إلى تسويق الدوحة بصفتها وجهة سياحية عالمية وريادية تلبي كل متطلبات السياحة العائلية وسياحة الأعمال.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.