الثلاثاء 13 ذو القعدة / 16 يوليه 2019
08:01 ص بتوقيت الدوحة

مليار ريال لتجميل الدوحة والطرق الخارجية

الدوحة - العرب

الخميس، 21 ديسمبر 2017
مليار ريال لتجميل الدوحة والطرق الخارجية
مليار ريال لتجميل الدوحة والطرق الخارجية
أكد سعادة السيد محمد بن عبد الله الرميحي وزير البلدية والبيئة، أنه مع الانتهاء من إنجاز الخطة العمرانية الشاملة للدولة، سيستطيع أي مواطن اعتباراً من مطلع العام المقبل 2018، معرفة حالة أرضه إذا كانت صناعية أم تجارية أم خدمية.
وتستعد الوزارة لإطلاق برنامج جديد على الإنترت لمعرفة نوع الأراضي، حيث سيوضح لكل مواطن، عندما يدخل على موقع الإنترنت ويستخدمه، حدود البناء المسموح وارتفاع البناء، بمجرد أن يدخل رقم القسيمة الخاصة به على البرنامج.
ومن المقرر أن تسفر الخطة العمرانية الشاملة للدولة عن مناطق صناعية على مساحة أكثر من 40 مليون م2، و3 مناطق اقتصادية على مساحة أكثر من 30 مليون م2، و8 مناطق للإمدادات والتخزين على مساحة 10 ملايين م2، ومناطق لوجستية بمساحة 14.9 مليون م2، و3 مجمعات زراعية على مساحة 35 كم2، بالإضافة إلى أسواق مركزية وأسواق للمواشي والخدمات الخاصة بوزارة المواصلات والاتصالات -مواقف حافلات ومواقف مجمعة لخدمات التاكسي- فضلاً عن الخدمات الخاصة بوزارة الداخلية، والخدمات التعليمية بواقع 72 مدرسة مستقلة، و40 مدرسة خاصة، و21 روضة أطفال.
ويواكب تطبيق الخطة العمرانية توزيع قسائم سكنية جديدة على المواطنين في مناطق مختلفة بالدولة وبأرقام كبيرة.
وكشف وزير البلدية والبيئة عن تقديم الحكومة الرشيدة لمليار ريال لتجميل الدوحة والطرق الخارجية وتزويدها بكافة الخدمات، مما سيحدث نقلة نوعية للمدينة خلال السنوات الخمس المقبلة.
وأكد أن تطوير مدينة الدوحة يبدأ بإزالة المباني القديمة وتوسعة الشوارع وتنظيم التطوير العمراني في الأحياء، موضحاً أنه تم التوجيه لقطاع التخطيط العمراني بإنشاء أسواق الفرجان والملاعب الرياضية في الفرجان لراحة المواطنين.
كما أشار إلى الاهتمام الكبير بتطوير المدن الخارجية، موضحاً أنه بعد تطوير الوكرة والخور، هناك خطط لتطوير الشيحانية وتطوير جزئي للشمال.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.