الثلاثاء 21 ذو الحجة / 11 أغسطس 2020
06:56 م بتوقيت الدوحة

وزير البلدية والبيئة: تقاطع "5 / 6" إنجاز لقطر ودرس للآخرين

قنا

السبت، 16 ديسمبر 2017
وزير البلدية والبيئة: تقاطع "5 / 6" إنجاز لقطر ودرس للآخرين
وزير البلدية والبيئة: تقاطع "5 / 6" إنجاز لقطر ودرس للآخرين
أكد سعادة السيد محمد بن عبد الله الرميحي وزير البلدية والبيئة أن تقاطع "5 / 6" القوس سابقا يمثل لدولة قطر إنجازا ورمزا وبالنسبة للآخرين درسا كبيرا.
وقال سعادته في تصريحات صحفية على هامش افتتاحه طريق لوسيل السريع بعد اكتمال جميع أعماله الرئيسية وتقاطع "5 / 6" مساء اليوم إن هذا الطريق الذي يربط مدينتي الدوحة ولوسيل يعد مشروعا غير عادي بالنسبة لدولة قطر فهو يعكس قدرتها على تنفيذ وإنهاء مشاريعها في ظل الحصار المفروض عليها، كما أنه يمثل تهنئة جديدة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى ولشعب قطر الكريم باليوم الوطني للدولة.
وأوضح سعادة وزير البلدية والبيئة أن هذا الطريق الذي استمر العمل فيه 3 سنوات يشتمل على 5 أنفاق و3 جسور منها جسر الحي الثقافي الذي ينقل الحركة المرورية إلى خارج الدوحة وتقاطع اللؤلؤة - لوسيل الذي يضم طريقا للمترو ونفقين وجسرا ويعد من أهم التقاطعات في الدولة مما يخفف كثيرا من الزحام الذي يعاني منه قائدو المركبات في هذه المنطقة .
ولفت سعادته إلى الأعمال الضخمة التي تمت لإخراج هذا التقاطع بالشكل اللائق وأن ما تم إنجازه تحت الأرض لا يقل ضخامة عن الأعمال الظاهرة، مشيرا إلى البنية التحتية وتوصيلات المياه والكهرباء والتليفونات والصرف الصحي وبقية الخدمات إضافة للأساسات الضخمة التي تم وضعها لتتحمل القوس الذي يتكون من 900 طن حديد بخلاف المواد الأخرى. 
وأشاد سعادة السيد محمد بن عبد الله الرميحي بهيئة الأشغال العامة "أشغال" وجميع العاملين فيها الذين يحرصون على تسهيل حركة المواطنين والمقيمين من خلال إنجاز المشاريع في موعدها وقبل الوقت المحدد متغلبين على جميع الصعاب التي تواجههم، منوها بأن الفترة المقبلة ستشهد افتتاحات لطرق أخرى كثيرة.
من جانبه عبر سعادة الدكتور المهندس سعد بن أحمد المهندي رئيس هيئة الأشغال العامة عن فخره بما يتم تحقيقه من مشروعات على أرض قطر في جميع المجالات، مشيرا إلى أن هذه الإنجازات تتم بتوجيهات كريمة من حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى وبمتابعة حثيثة من معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، والذي كان له أكبر الأثر في مضاعفة العمل وتخطي التحديات لتحقيق الرؤية الطموحة لدولة قطر وتعزيز مكانتها.
وأوضح أن الحصار كان دافعا كبيرا للعاملين في جميع مشروعات الدولة لبذل جهود مضاعفة والانتهاء منها قبل المواعيد المحددة رغم التحديات التي تواجههم جراء الحصار المفروض على الدولة.
وأضاف أن اكتمال مشروع طريق لوسيل السريع، وما سبقه من إنجازات في الكثير من المشاريع الهامة على مدار العام الحالي، هو خير دليل على قدرة أبناء هذا الوطن على تحقيق الإنجازات الكبرى، والمضي قدما نحو تحقيق رؤية الدولة وأهدافها التنموية رغم جميع التحديات. 
ويعد تقاطع "5 / 6" /دوار القوس سابقا/ من المعالم المعمارية الهامة بالدوحة، ويمثل القوسان المبنيان عليه أيقونة للإبداع والإنجاز الهندسي ومزيجاً فريداً من الحداثة والتراث حيث يصل ارتفاعهما إلى 100 متر وعرضهما 147 متراً، وأدخل في بنائهما أكثر من 9300 طن من الحديد بخلاف المواد الأخرى وشارك في إنجازه أكثر من 4 آلاف عامل.
واعتباراً من مساء اليوم نقلت الحركة المرورية إلى المسار الرئيسي لطريق لوسيل السريع على طول الطريق بالكامل من بدايته بمنطقة الخليج الغربي وحتى نهايته عند مدينة لوسيل، والذي يتضمن أربعة مسارات في كل اتجاه. كما تم فتح المسار السطحي على شارع عمر المختار في الاتجاهين مروراً بتقاطع "5 / 6". وسوف يتم فتح المسارات السطحية للالتفاف يساراً بالاتجاهين بتقاطع القصار، بالإضافة إلى الإشارات الضوئية على المستوى السطحي بتقاطع اللؤلؤة في الأسبوع المقبل.
كما افتتح اليوم جسر تقاطع القصار بالكامل بطول 600 متر وثلاثة مسارات في كل اتجاه، والذي يربط بين شارع عنيزة ومنطقة الحي الثقافي "كتارا" في الاتجاهين. وكذلك جميع مسارات جسري القناتين الشمالية والجنوبية، حيث يتضمن جسر القناة الشمالية 8 مسارات في كل اتجاه وجسر القناة الجنوبية 6 مسارات في كل اتجاه. وبذلك تكون جميع الجسور الأربعة التي يتضمنها المشروع قد تم افتتاحها بالكامل حيث سبق أن تم افتتاح جسر تقاطع "5 / 6" في نهاية مايو الماضي.
وبالنسبة للأنفاق التي يتضمنها طريق لوسيل فقد افتتح اليوم نفق تقاطع اللؤلؤة بكامل مساراته في الاتجاهين، والذي يربط طريق لوسيل السريع بمدينة لوسيل، ويبلغ طوله حوالي 700 متر ويتضمن أربعة مسارات في كل اتجاه. وأيضا نفق تقاطع "5 / 6" بطول حوالي 500 متر والذي يصل بين شارع الاستقلال وطريق لوسيل السريع، ويتضمن ثلاثة مسارات في كل اتجاه. إضافة إلى أحد نفقي تقاطع القصار والذي يصل بين طريق لوسيل للقادمين من اتجاه الخليج الغربي يساراً إلى شارع عنيزة، ويتضمن مسارين في اتجاه واحد ويبلغ طوله حوالي 600 متر. 
وبذلك يكون قد تم افتتاح ثمانية أنفاق من إجمالي 9 أنفاق يتضمنها المشروع، حيث كان قد تم افتتاح نفق تقاطع القصار الرئيسي في نهاية مارس الماضي، وسوف يتم افتتاح النفق الثاني بتقاطع القصار للقادمين من اتجاه مدينة لوسيل واللؤلؤة على طريق لوسيل والمتجهين يساراً إلى كتارا الأسبوع المقبل.
ويعكس طريق لوسيل السريع طابعا معماريا مستوحى من التراث البحري القطري ومزيجا بين ماضي قطر ومستقبلها، فالجداريات التي تزين الأنفاق في المشروع بلونها الأزرق مستوحاة من تموجات الشبك تحت الماء، كما تم اختيار جميع العناصر الأخرى في التصميم بعناية، وأعمدة الإنارة سوف تنير باللون الأزرق أيضاً على الطريق الممتد على الساحل الشمالي للدوحة وواجهته البحرية.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.