الأحد 15 محرم / 15 سبتمبر 2019
10:00 م بتوقيت الدوحة

إيرادات قناة السويس تتراجع حوالي 11 مليون دولار في سبتمبر

العرب - متابعات

الأحد، 22 أكتوبر 2017
. - قناة السويس المصرية
. - قناة السويس المصرية
أظهرت بيانات رسمية، اليوم الأحد، انخفاض إيرادات مصر من قناة السويس إلى 459.8 مليون دولار في سبتمبر الماضي مقابل 470.6 مليوناً في أغسطس الماضي أي بانخفاض 10.8 ملايين دولار تقريبا، حسبما أورد موقع "العربي الجديد".


وفي عام 2016 بأكمله تراجعت إيرادات القناة 3.3% لتصل إلى 5.005 مليارات دولار وفقا لحسابات وكالة "رويترز" مقارنة مع 5.175 مليارات في 2015.


وتعد قناة السويس واحدة من خمسة مصادر لإيرادات النقد الأجنبي في البلاد، إلى جانب الصادرات الخارجية والسياحة والاستثمارات الأجنبية المباشرة وتحويلات المصريين العاملين في الخارج.

وكانت هيئة قناة السويس قد طلبت من بنكين حكوميين أوائل الشهر الجاري الحصول على قرض قيمته 300 مليون يورو (6.2 مليارات جنيه تقريبا) لشراء حفارين جديدين.

وحصلت الهيئة على قرض في أكتوبر  2015، لأول مرة في تاريخها، بقيمة مليار دولار، قام بتمويله تحالف مصرفي يضم 8 بنوك، وذلك لسداد التزامات الهيئة تجاه الشركات الأجنبية التي عملت في مشروع حفر الممر الملاحي الجديد.

كما حصلت الهيئة في يناير  2016 على قرض بقيمة 400 مليون دولار، قام بتمويله تحالف مصرفي يضم 4 بنوك، 300 مليون دولار منه لتمويل مستحقات شركات المقاولات المشاركة في حفر التفريعة الجديدة.

وجمعت الهيئة 64 مليار جنيه (8.17 مليارات دولار وقتها) من المواطنين لإنشاء تفريعة جديدة تم افتتتاحها في أغسطس 2015، حيث أكد الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، في أغسطس  2014، أن المشروع سيؤدي إلى ارتفاع إيرادات القناة سنوياً، وصولاً إلى تحقيق 13.7 مليار دولار كل عام ابتداءً من 2023.




التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.