الإثنين 15 رمضان / 20 مايو 2019
02:21 ص بتوقيت الدوحة

شريده الكعبي:

قطر ملتزمة بالوفاء بجميع مبيعات الغاز المسال والنفط

الدوحة - قنا

الأربعاء، 04 أكتوبر 2017
المهندس سعد بن شريده الكعبي
المهندس سعد بن شريده الكعبي
أكد المهندس سعد بن شريده الكعبي العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لقطر للبترول، رئيس مجلس إدارة قطرغاز، التزام قطر للبترول بالحفاظ على سمعتها العالمية كمنتج ومورد طاقة آمن وموثوق به.
وأضاف المهندس الكعبي خلال كلمة له بحفل الاستقبال السنوي الذي تنظمه وتستضيفه قطرغاز تكريما للشركات اليابانية التي لها شراكات تجارية معها أن قطر للبترول تمضي قدما في استكشاف الفرص، وتعزيز شراكاتها الدولية ومكانة قطر الرائدة كلاعب رئيسي في صناعة النفط والغاز العالمية. كما أكد على رغبة قطر للبترول وشركاتها التابعة القوية في الحفاظ على علاقاتها التاريخية مع أصدقائها في اليابان وتطويرها.
واكد أن دولة قطر، وخاصة في قطاع الطاقة، تولي اهتماما خاصا لأكثر من أربعة عقود من التعاون والشراكة والصداقة الحقيقية مع اليابان، مشددا على التزام قطر للبترول تجاه شركائها وأصدقائها اليابانيين تتجاوز الأعمال اليومية لتوفير منتجات الطاقة، ليشمل القيم والمصالح المشتركة، والتبادل الصادق والصريح للأفكار والخبرات.
وأعرب المهندس الكعبي عن تقديره للدعم الذي قدمته الشركات اليابانية خلال أزمة الحصار الحالية، مضيفا أن الحصار استهدف صناعة النفط والغاز في قطر بشكل مباشر وذلك لوقف صادرات قطر من الهيدروكربونات بأي طريقة ممكنة.
وتابع يقول: "إن رد فعل قطر كان واضحا وحاسما حيث تمكنت قطر للبترول ومجموعة شركاتها من استيعاب التأثير الأولي لتلك الإجراءات فورا، وواصلت عمليات التشغيل والتصدير بشكل طبيعي ودون أي انقطاع في جميع مرافق النفط والغاز".
وذكر بيان صحفي صادر عن قطر للبترول اليوم، أن الحفل حضره هذه السنة حوالي 500 شخص، وهو العدد الأكبر حتى تاريخه.
وجاء الحفل ضمن زيارة عمل قام بها عدد من كبار المسؤولين في قطر للبترول وشركة قطرغاز لعقد مباحثات مع عدد من المسؤولين والمدراء في شركات ومؤسسات يابانية كبرى استمرارا للقاءات السنوية التي تقوم بها قطر للبترول وقطرغاز لليابان بهدف التواصل مع زبائن قطر وشركائها ومتابعة كل ما يتعلق بالتعاون وبالعلاقات التجارية القائمة بين الطرفين وسبل تعزيزها، واستمرت ليومين.
وتركزت المباحثات على عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك وسبل تعزيز التعاون مع العملاء والشركاء اليابانيين، خاصة في صناعة وتجارة الغاز الطبيعي المسال. وشملت اللقاءات مباحثات مع رؤساء مجالس الإدارة والرؤساء التنفيذيين لشركات ومؤسسات يابانية مثل شيودا، وجيه جي سي، وبنك اليابان للتعاون الدولي، وجيرا، وشركتي توليد وتوزيع الكهرباء تشوبو الكتريك وتوهوكو الكتريك، وماروبيني، وبنك طوكيو - ميتسوبيشي يو إف جي، ومؤسسة سوميتومو ميتسوي المصرفية، وشركة نفط كوزمو، وايتوتشو، وإل ان جي جابان، وعدد من شركات النقل البحري إضافة لوزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانية.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.