الأحد 23 ذو الحجة / 25 أغسطس 2019
10:07 م بتوقيت الدوحة

جابر المري لـ «المحاصِرين»: «سود الله وجوهكم»

الدوحة - العرب

الأربعاء، 20 سبتمبر 2017
جابر  المري لـ «المحاصِرين»: «سود الله وجوهكم»
جابر المري لـ «المحاصِرين»: «سود الله وجوهكم»
قال الأستاذ جابر بن ناصر المري مدير تحرير «العرب»، إنه ركز خلال خطاب حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى بالأمم المتحدة على متابعة قادة دول العالم لخطاب صاحب السمو.
وأضاف مدير التحرير خلال لقائه ببرنامج الحقيقة بتلفزيون قطر، أن خطاب حضرة صاحب السمو كان شفافاً، وتحدث فيه عن الحصار الجائر، حيث قال سموه أنا أحدثكم هنا وشعبي محاصر، مشيراً إلى أن الحديث عن الحصار الجائر جاء من نفس المنبر الذي تحدثت فيه دولة قطر قبل ذلك عن الدول التي ترتكب جرائم ضد الشعوب.
وتساءل مدير تحرير «العرب» قائلاً: بعد هذا الخطاب المنطقي لحضرة صاحب السمو والمبني على حقائق، ماذا ستقول دول الحصار على نفس هذا المنبر؟ قائلاً: أعتقد أنهم سيرددون ما قالوه سابقاً وهو: على قطر أن تتوقف عن دعم الإرهاب؟
وتابع أن خطاب صاحب السمو ارتكز على نقطتين مهمتين، الأولى أن الأزمة مفتعلة، والنقطة الثانية ألا وهي جريمة القرصنة على وكالة الأنباء القطرية، مشيداً بما جاء على لسان حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى في الخطاب، والذي أكد فيه سموه على أن دولة قطر جاهزة لمكافحة جريمة القرصنة إذا كان هناك اتجاه فعلي لمحاربة هذه الجريمة، ، منوهاً إلى أنه بدلاً من أن تعتذر دول الحصار عن هذه الجريمة، إلا أنهم استخدموا كافة الوسائل لضرب النسيج الوطني للمجتمع القطري.
وأردف مدير تحرير «العرب» قائلاً: لقد صدمنا من خبر نشر عقب خطاب صاحب السمو في صحيفة بلومبيرغ الأميركية، وهو أن ترمب حذر السعوديين والإمارات العربية المتحدة من تحرك عسكري في قطر، وهو ثاني زعيم يتحدث عن تحرك عسكري ضد دولة قطر بعد سمو الشيخ صباح الأحمد الصباح أمير دولة الكويت قائلاً: إذا كنا وصلنا لهذه الدرجة في الخليج، فأقول لكم سود الله وجوهكم، ولا تستحقون أن تمثلوا شعوب دول مجلس التعاون، وأسأل الله أن يهديكم، أو أن يفك شعوب الخليج من شروركم.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.