الثلاثاء 23 جمادى الثانية / 18 فبراير 2020
01:44 م بتوقيت الدوحة

أميركا واليابان تتعهدان بزيادة الضغط على كوريا الشمالية

الجزيرة

الإثنين، 31 يوليه 2017
كوريا الشمالية
كوريا الشمالية
تعهد الرئيس الاميركي دونالد ترمب ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي بزيادة الضغوط الاقتصادية والدبلوماسية على كوريا الشمالية بسبب برنامجها الصاروخي والنووي.
وقال شينزو آبي للصحفيين -في مقره بطوكيو اليوم الاثنين- إنه اتفق مع ترمب خلال محادثة هاتفية على ضرورة اتخاذ إجراء جديد لمواجهة التهديدات النووية والصاروخية لـ بيونغ يانغ.
وبحث الزعيمان خلال المحادثة الهاتفية إطلاق بيونغ يانغ صاروخا بالستيا جديدا عابرا للقارات الجمعة، وتوافقا على أن "كوريا الشمالية تشكل تهديدا خطيرا ومتناميا للولايات المتحدة واليابان وجمهورية كوريا (الجنوبية) وكذا لبلدان أخرى قريبة وبعيدة" وفق بيان البيت الأبيض.
وجاء في البيان أن ترمب وآبي أكدا "التزامهما بزيادة الضغوط الاقتصادية والدبلوماسية على كوريا الشمالية، والعمل على إقناع دول أخرى بأن تحذو حذوهما".
وقال رئيس الوزراء "لقد بذلنا جهودا متكررة لحل قضية كوريا الشمالية بصورة سلمية، عن طريق التنسيق بين اليابان والولايات المتحدة ومع المجتمع الدولي، لكن كوريا الشمالية تجاهلت كل هذه الجهود وصعدت الوضع من جانب واحد".       
وأضاف أن "الصين وروسيا وبقية المجتمع الدولي يجب عليهم أن يتعاملوا بجدية مع هذه الحقيقة التي لا يمكن إنكارها، وأن يكثفوا من ضغوطهم".
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.