الأربعاء 23 صفر / 23 أكتوبر 2019
05:01 ص بتوقيت الدوحة

مُرددين هتافات « يا نجيب حقهم يا نموت زيهم»

آلاف من سكان «جزيرة الورّاق» في مصر يشيعون جنازة شاب قُتل برصاص الأمن

الدوحة - العرب

الأحد، 16 يوليه 2017
. - جانب من اشتباكات أهالي مع قوات الأمن المصري
. - جانب من اشتباكات أهالي مع قوات الأمن المصري
قام الآلاف من سكان منطقة «جزيرة الورّاق» بمحافظة الجيزة، تشييع جثمان شاب يبلغ من العُمر 26 عامًا، قُتل قبل قليل، برصاص قوات الأمن المصري، أثناء اشتباكات مع أهالي المنطقة، على خلفية محاولة هدم مبانِ سكنية وخدمية مُخالفة، ما دعى الأهالي وقف تنفيذ تلك الإزالات.
 
وكانت أطلقت قوات الأمن المصري الغاز المسيل للدموع على أهالي الجزيرة في محاولة لتفريقهم، ووقعت اشتباكات أدت لسقوط قتيل وعدد من الإصابات المختلفة.
 
وردّد سكان «الورّاق» خلال الجنازة، هتافات: "لا إله إلا الله والشهيد حبيب الله، يا نجيب حقهم يا نموت زيهم".

وقالت مصادر أهلية، إن قوات الأمن المكلفة بإزالة التعديات انسحبت على نهر النيل بالورّاق، وذلك عقب وقوع ضحايا ومصابين، وتم تأجيل الحملة لأجل غير مسمى. 


يذكر أن اشتباكات وقعت بين أهالي وسكان جزيرة الوراق بمحافظة الجيزة، وبين قوات الشرطة المصرية، بعدما فوجئوا بقوات من الشرطة والجيش تحاصر الجزيرة، منذ الساعات الأولى لصباح اليوم الأحد، لتنفيذ قرارات إزالة، وأكد سكان الجزيرة، أن قرارات الإزالة جاءت للجزيرة كاملة، وليست للمباني المخالفة فقط.




التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.