الأربعاء 14 شعبان / 08 أبريل 2020
04:15 ص بتوقيت الدوحة

ألمانيا تستبعد خطر التصعيد العسكري ضد #قطر

الاناضول

الخميس، 06 يوليه 2017
وزير الخارجية الألماني زيجمار جابريل
وزير الخارجية الألماني زيجمار جابريل
استبعد وزير الخارجية الألماني زيغمار جابرييل وجود خطر للتصعيد العسكري ضد قطر.
جاءت تصريحات الوزير بعد جولة بمنطقة الخليج، زار خلالها الأطراف الرئيسية في الأزمة.
وتعليقًا على نتائج اجتماع وزراء خارجية مصر والسعودية والإمارات والبحرين بالقاهرة الأربعاء نشرت وزارة الخارجية الألمانية بياناً، تضمن تقييم غابرييل للظروف الراهنة بشأن الأزمة القطرية.
واعتبر وزير الخارجية الألماني، في البيان أن هذا اللقاء لم يشكل انفراجاً، لكنه على الأقل لم يؤد لفرض مزيد من العقوبات ضد قطر.
وأشار إلى تصريحات المشاركين في اللقاء، الذين أكدوا أن الخطوات القادمة بشأن الأزمة "يجب أن تكون مدروسة بشكل دقيق".
وتابع غابرييل: "في الظروف الحالية لا تؤدي هذه النتيجة -على الأقل- لتعقيد العملية في المرحلة المقبلة".
كما شدد على ضرورة إجراء مفاوضات مباشرة بين دول المقاطعة وقطر.
وعاد جابرييل مؤخراً من جولة بمنطقة الخليج، استهلَّها الاثنين 3 يوليو بزيارة السعودية، ثم الإمارات، وقطر، والكويت، ضمن مساعي ألمانيا لحل الأزمة الخليجية.
وفي 5 يونيو الماضي، قطعت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، وفرضت الدول الثلاث الأولى عليها حصاراً برياً وجوياً، لاتهامها بـ "دعم الإرهاب".
ونفت الدوحة صحة اتهامها بـ "دعم الإرهاب"، وشدَّدت على أنها تواجه حملة افتراءات وأكاذيب، تهدف إلى فرض الوصاية على قرارها الوطني.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.